استقالة رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم بعد الاخفاق في التأهل للمونديال

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم شرف الدين عمارة، أمس الخميس، استقالته بعد إخفاق المنتخب الجزائري في التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2022، إثر الخسارة في الثواني الأخيرة أمام الكاميرون 1-2 مساء الثلاثاء.

وقال عمارة في مؤتمر صحافي "التقيت بالمكتب (المكتب التنفيذي للاتحاد) وأعلمته وأعلم الرأي العام بأني أتنحى من على رأس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، وأتمنى التوفيق للمكتب الجديد الذي ستنتخبه الجمعية العمومية" في الأيام المقبلة.

وأضاف "الإقصاء كان بمثابة نهاية حلم. 10 ثوان فصلت بيننا وحلمنا، هذه كرة القدم في بعض الأحيان تكون قاسية".

وبخصوص مستقبل المدرب الوطني جمال بلماضي، أكد رئيس الاتحاد "طلبت منه البقاء مع كل طاقمه. وأنا متأكد أنهم إن واصلوا فسيشعلون شعلة أخرى. هؤلاء أبطال ويحبون الفوز".

ولم يعلن بلماضي قراره بعد، وقال انه سيفكر في مستقبله.

وكان الاتحاد اعلن في بيان أمس الخميس، انه تقدم بطعن أمام الاتحاد الدولي لكرة القدم ضد "التحكيم الفاضح الذي شوّه نتيجة مباراة الإياب الفاصلة بين الجزائر والكاميرون".

ومع ذلك، أقرّ عمارة أن "أمل إعادة المباراة ضعيف" وانه "لا يريد أن يبيع الأوهام" للجماهير الجزائرية.

وخطف منتخب الكاميرون بطاقة التأهل إلى كأس العالم من الجزائر، بعدما هزمتها في الرمق الأخير من الوقت الإضافي 2-1 الثلاثاء في إياب الملحق الإفريقي لتعوض خسارتها في دوالا بهدف.

طباعة Email