00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تعرف على توقيت نهائي فض الشراكة بين الهلال وبوهانغ لأبطال آسيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

ينتظر عشاق كرة القدم الآسيوية، المباراة النهائية لدوري أبطال آسيا 2021، والتي تجمع فريقي الهلال السعودي مع نظيره بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي، في الثامنة من مساء غدٍ الثلاثاء، بتوقيت الإمارات، على ملعب استاد الملك فهد الدولي في العاصمة السعودية الرياض.

وينفرد الفريقان بالرقم القياسي من حيث عدد الألقاب، ولكل منهما 3 ألقاب بعد أن توج الهلال بلقب بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عامي 1992 و2000، ثم لقب دوري أبطال آسيا 2019.

وفي المقابل، فاز بوهانغ أيضاً، بلقبي بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري 1997 و1998، ودوري أبطال آسيا 2009، ويطمح كل منهما للانفراد بالرقم القياسي والهيمنة على عرش المسابقة في نسخة هذا العام التي تحمل في طياتها اعتبارات عديدة على هذا الجانب.

وانتظرت جماهير الهلال حتى عام 1992، لتشهد تتويج الفريق باللقب القاري الأول، حينما تفوق في المباراة النهائية على الاستقلال الإيراني بفارق ركلات الجزاء الترجيحية، بعد نهاية الوقت الأصلي بالتعادل 1-1.

وتقدم الاستقلال أولاً عبر أمير عباس في الدقيقة 58، لكن حسين الحبشي أدرك التعادل للهلال، ليلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح، والتي ابتسمت للفريق السعودي في اللقاء الذي أقيم في الدوحة.

وعلى الجانب الآخر شهد عام 1997، الصعود الأول إلى منصات التتويج لفريق بوهانغ ستيلرز، حينما تفوق في المباراة النهائية على مواطنه سيونغنام 2-1، بعد التمديد للأوقات الإضافية، لتبدأ بذلك فصول حكاية جديدة للبطل مع المسابقة.

وبعد 8 أعوام، كان الهلال على الموعد مع اللقب الثاني في تاريخه، وفي الوقت الذي كان فيه الكأس بطريقه إلى خزائن جوبيلو ايواتا الياباني، والذي تقدم 2-1 حتى الدقيقة 89، والتي أحرز فيها البرازيلي سيرجيو ريكاردو هدف التعادل للفريق السعودي، ثم أضاف هدف الفوز في الدقيقة 117 ليقود فريقه إلى التتويج من جديد.

في المقابل، حافظ بوهانغ ستيلرز، على لقبه للموسم الثاني على التوالي عام 1998، إثر فوزه على داليان واندا الصيني بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي، في المباراة النهائية التي جرت على في هونغ كونغ.

وبعد محاولتين غير ناجحتين للانقضاض على اللقب حينما حل وصيفاً في نسختي 2014 و2017، كانت الجماهير الهلالية على موعد مع التتويج الثالث لفريقها في نسخة العام 2019، والتي قدم فيها الفريق مستويات رائعة للغاية ليحصل على الكأس في نهاية المطاف، ويصبح أكثر الفرق فوزاً بالبطولة.

ولم يفوت الهلال فرصة استضافة نظيره أوروا ريد دياموندز الياباني على ملعب جامعة الملك سعود في الرياض، وتفوق عليه ذهاباً 1-0، كما أجهز على ضيفه في الإياب 2-0 في اللقاء الذي جرى على سايتاما 2002، ليحقق اللقب الذي طال انتظاره 19 عاماً.

وعادل الهلال، رقم بوهانغ ستيلرز تحديداً، والذي ظل مسيطراً على الرقم القياسي لعقد من الزمن بعد فوزه على الاتحاد السعودي 2-1، في اللقاء النهائي الذي جمعهما على ملعب الاستاد الأولمبي الوطني في اليابان.

طباعة Email