العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    التاريخ يساند الأهلي المصري أمام فرق جنوب أفريقيا

    سيكون التاريخ في صالح فريق نادي الأهلي المصري، عندما يخوض المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، ضد فريق كايزر شيفز الجنوب أفريقي، في 17 الجاري، على ملعب محمد الخامس بالعاصمة المغربية الدار البيضاء.

    حيث سبق للفريق الأحمر أن نال لقب البطولة مرتين سابقتين على حساب فرق من جنوب أفريقيا، فضلاً عن أنه يمتلك الأفضلية على أندية بلاد «البافانا بافانا» في مواجهاته معها في مختلف البطولات القارية. 

    وتصب المقارنة الفنية بين طرفي نهائي دوري الأبطال، في صالح الأهلي «حامل اللقب»، الذي بلغ النهائي القاري للمرة الرابعة عشرة في تاريخه، والثاني له على التوالي على حساب الترجي التونسي، بينما يظهر كايزر شيفز في النهائي للمرة الأولى في تاريخه بعد تجاوز الوداد المغربي.

    لذا قد تكون المواجهة أمام كايزر شيفز هي بوابة الأهلي لتحقيق مزيد من الأرقام القياسية، كونه في حالة الفوز باللقب، سيكون هو اللقب العاشر في تاريخه، وسيعزز رقمه القياسي كأكثر الأندية فوزاً باللقب، ويبتعد بفارق خمسة ألقاب عن أقرب منافسيه، وهما، مواطنه الزمالك ومازيمبي الكونغولي، ويمتلك كل منهما 5 ألقاب، يليهما الترجي التونسي بأربعة ألقاب.

    أيضاً، في حالة اعتلاء لاعبي الأهلي منصة التتويج في النسخة الحالية من دوري أبطال أفريقيا، سيكون هو الفريق الوحيد الذي حقق اللقب في نسختين متتاليتين لثلاث مرات، حيث سبق له الفوز في نسختي عامي 2005 و2006، ونسختي عامي 2012 و2013.

    تفوق ملحوظ

    وشهدت البطولة طوال تاريخها تفوقاً ملحوظاً للفريق المصري على فرق جنوب أفريقيا، وعلى الرغم من أن الأهلي وكايزر شيفز سيجتمعان في المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخ البطولة، إلا أن هذه المواجهة ستعيد لجماهير «الأحمر» ذكرى سعيدة مر عليها 19 عاماً، عندما تفوق الأهلي على كايزر شيفز، 4 - 1، في كأس السوبر الأفريقي عام 2002.

    وشهدت المباراة هدفاً رائعاً ونادراً سجله الحارس عصام الحضري، بعدما سدد كرة من حدود منطقة جزائه، لترتطم في القائم الأيسر لمرمى كايزر تشيفز، قبل أن ترتد لتصطدم بالحارس وتسكن الشباك.

    وواجه الأهلي فرق جنوب أفريقيا في المباريات النهائية بدوري الأبطال مرتين، وفاز فيهما باللقب، وكانت المرة الأولى على حساب صن داونز في نسخة عام 2001، حيث تعادل الفريقان ذهاباً 1 - 1، وفاز الأهلي إياباً على ملعبه 3 - 0، وجاءت المرة الثانية على حساب أورلاندو بيراتس، في نسخة عام 2013، وتعادل الفريقان ذهاباً 1 - 1، قبل أن يتفوق الأهلي إياباً 2 - 0.

    26 مواجهة

    والتقى الأهلي مع فرق جنوب أفريقيا 26 مرة في مختلف بطولات الأندية الأفريقية، حقق الفوز في 12 مباراة وتعادل في 8 وخسر في 6 مباريات، وواجه خلال تلك المباريات 7 فرق، هي صن داونز وأورلاندو بيراتس وأياكس كيب تاون وبلاتينيوم ستارز وسوبر سبورت وبيديفست، وكايزر شيفز.

    وخلال تلك المواجهات، نجح لاعبو الأهلي في إحراز 35 هدفاً، مقابل 24 هدفاً تلقتها شباك بطل مصر، فيما يعد مهاجم الأهلي الأسبق، خالد بيبو، هو هداف الفريق خلال تاريخ مواجهاته مع فرق جنوب أفريقيا برصيد 4 أهداف، منهم ثلاثة في شباك صن داونز في إياب نهائي نسخة عام 2001، وهدف في شباك كايزر شيفز، في نهائي كأس السوبر الأفريقي عام 2002، أما حسام عاشور، لاعب الأهلي السابق والاتحاد السكندري الحالي، هو اللاعب الأكثر مشاركة برصيد 14 مباراة أمام أندية جنوب أفريقيا.

    10

    وكان صن داونز هو أكثر الفرق التي واجهها الأهلي في البطولات القارية، بواقع 10 مباريات، حيث كانت المواجهة الأولى في نهائي دوري أبطال أفريقيا عام 2001 وتعادل الفريقان ذهاباً بهدف لكل منهما، وفاز الأهلي في الإياب بثلاثية نظيفة، كما التقى الفريقان في دور الستة عشرة لدوري الأبطال عام 2007 وانتهى لقاء الذهاب بالتعادل الإيجابي 2 - 2، وفاز الأهلي في الإياب 2 - 0.

    والتقى الأهلي مجدداً مع صن دوانز في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال عام 2019، وتلقى هزيمة ثقيلة ذهاباً خارج ملعبه 5 - 0 قبل أن يفوز في لقاء الإياب بالقاهرة 1 - 0، كما تقابلاً أيضاً في الدور نفسه في نسخة عام 2020 وفاز الأهلي 2 - 0 على ملعبه، ثم تعادل الفريقان في لقاء الإياب بجنوب أفريقيا بهدف لكل فريق.

    وفي النسخة الحالية، فاز الأهلي على صن داونز 2 - 0 في مباراة ذهاب الدور ربع النهائي ، وتعادلا 1 - 1 في مباراة الإياب.

    بينما كان فريق أورلاندو بيراتس هو أكثر الأندية تفوقاً على الأهلي، وفي خلال 6 مواجهات جمعت بين الفريقين، فاز الأهلي مرة وحيدة، مقابل 3 انتصارات لأورلاندو، فيما كانت الغلبة للتعادل في مباراتين.

    وكانت المواجهة الأولى في دور المجموعات بنسخة عام 2013 من دوري الأبطال، وخسر الأهلي ذهاباً 3 - 0، وتعادل الفريقان 0 - 0 في لقاء الإياب في جنوب أفريقيا، والتقى الفريقان مجدداً في نهائي النسخة نفسها، وانتهى لقاء الذهاب بالتعادل الإيجابي 1 - 1، قبل أن يفوز الأهلي إياباً على ملعبه 2 - 0 ويتوج باللقب، وشهدت نسخة عام 2015 من كأس الكونفيدرالية آخر مواجهات الفريقين، حيث التقيا في نصف النهائي، وفاز بطل جنوب أفريقيا ذهاباً وإياباً بنتيجة 1- 0 وإياباً 4 -3.

    طباعة Email