لأول مرة بالشرق الأوسط.. مصر تُشكل منتخب لقصار القامة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكثر من 300 كيلومتر يقطعها الشابان محمد سعودي ومحمد عبد العال، كل أسبوع، من محافظة أسيوط جنوبي مصر إلى العاصمة القاهرة، للمشاركة في تدريبات منتخب كرة القدم لقصار القامة بالقاهرة على نفقتهم الشخصية، لتحقيق حلمهما بالوصول إلى العالمية، في الفريق الأول من نوعه في مصر والشرق الأوسط.

سعود وعبد العال ضمن ما يقرب من 22 طفلا وشابا من قصار القامة يحاولون تحقيق حلمهم في الوصول بفريقهم للعالمية في كرم قدم قصار القامة، حيث أكدا لموقع "سكاي نيوز عربية" أن فكرة إنشاء منتخب لهم بدأ من جلسة بإحدى مقاهي وسط القاهرة ليتحول إلى حقيقة.

البدايات

وعلى مدار 4 سنوات ازدهرت فكرة منتخب قصار القامة لتتكون 4 فرق لهم في القاهرة والإسكندرية ودمياط، بالإضافة إلى فريق خامس اقترب من الاكتمال في محافظة شمال سيناء، حسب ما ذكر إبراهيم مراد مدرب كرة قدم لقصار القامة وصاحب الفكرة والذي يرعاها منذ عام 2016.

ويوضح إبراهيم لموقع "سكاي نيوز عربية" أن الفكرة بدأت بجلسة على إحدى مقاهي وسط القاهرة وطلبهم لعب كرة القدم كقصار قامة ليتم التطبيق الفعلي للفكرة بالحجز في أحد أندية القاهرة، وبعدها تم تكوين أول فرقة لكرة قدم قصار القامة في مصر وأفريقيا والشرق الأوسط، موضحا أنه عند انتشار الفكرة اتجهت المغرب إلى  تكوين منتخب أيضا.

وانتشرت فكرة كرة قدم قصار القامة عبر "السوشيال ميديا" حسب ما أكد إبراهيم، لافتا إلى أنه عمل أيضا على الذهاب إلى أماكن تجمع قصار القامة في الألعاب الأخرى خاصة ألعاب القوى لاستقطاب محبي كرة القدم، ليصل المشاركين في الفريق حتى الآن إلى أكثر من 22 شخصا أصغرهم في عمر الـ 11 عاما وأكبرهم يتجاوز العقد الثالث من عمره.

نضال ممتد

يشير إبراهيم إلى وجود تنوع كبير في فريق قصار القامة، حيث يضم في صفوفه لاعبين من 7 محافظات وهي القاهرة وأسيوط والمنيا والفيوم والسويس والإسماعيلية والغربية، موضحا أن ما يجمعهم ليس فقط من أجل كرة القدم ولكنه أيضا حاوية نفسية واجتماعية لتفريغ طاقة الشباب وانخراطهم في المجتمع، وهو ما انعكس على انخفاض نظرات التنمر ضدهم في الشارع المصري.

وحتى الآن لا يوجد اتحاد رسمي لرياضات الأقزام حتى يستطيع قصار القامة المشاركة رسميا في بطولات دولية كمنتخب وطني، حسب ما أكد حسين عبد الفتاح، مسؤول الملف الرياضي للمنظمة الدولية لحقوق الإنسان على مستوى متحدي الإعاقة، موضحا أن إجراءات تأسيس الاتحاد على وشك الانتهاء وكان من المقرر خروجه للنور خلال عام 2020، لكن فيروس كورونا تسبب في تعطيل بعض الإجراءات.

ويؤكد عبد الفتاح لموقع "سكاي نيوز عربية"، والذي قضى أكثر من نصف قرن في دعم رياضات الأقزام وذوي الاحتياجات الخاصة، أن فريق القاهرة لقصار القامة يمتلك قدرات خاصة ومتكامل، مضيفا أنهم يستهدفون الوصول للعالمية والمشاركة في أولومبيات طوكيو وكأس العالم.

حلم المشاركة الدولية

حنان فؤاد، إدارية الفريق وهي من قصار القامة أيضا، قالت إن بعض الدول مثل المغرب أخذت الفكرة وبدأت فيها فعليا بتكوين منتخب وطني والمشاركة في البطولات الدولية، مؤكدة أنهم في انتظار دعم اتحاد الكرة المصري ووزارة الشباب والرياضة بسرعة إنشاء اتحاد لقصار القامة.

وتحلم حنان بالمشاركة في البطولات الدولية "حلمنا نطلع للدنيا"، مؤكدة لموقع "سكاي نيوز عربية" أنهم عائلة واحدة وليس فريق كرة قدم "بتحس إننا عائلة، مفيش لاعب ومدير وفني، نسأل ونخاف على بعض، وكل عملنا بالجهود الذاتية وعلى نفقتنا الخاصة".

ويعتبر أحمد وحيد هو أكبر لاعبي فريق قصار القامة وكابتن الفريق، 28 عاما، حيث أكد أن الجميع عارض الفكرة في البداية "قالولي هضحك الناس علينا"، موضحا أنه يؤمن أن الرياضة هي الوسيلة الوحيدة لمواجهة المجتمع والتنمر وهو ما دفعه للاستمرار في فكرته مع إبراهيم مراد وحنان فؤاد.

وأوضح لموقع "سكاي نيوز عربية"، أنهم شاركوا في 3 مباريات ودية مع منتخب المغرب في الرباط والقاهرة بشكل غير رسمي، مؤكدا ضرورة الانتهاء من خطوة إنشاء اتحاد قصار القامة لاستكمال مسيرتهم بالمشاركة في كأس العالم والبطولات الدولية.

ولم يختلف حلم ياسين صاحب الـ 11 عاما وأصغر لاعب قصير قامة عن زملائه، حيث عبر عن سعادته بالمشاركة في الفريق ورغبته في تحقيق حلمه والتطوير من أدائه لمنافسة كريستيانو وميسي في مهارات كرة القدم، وهو ما أكده والديه الذين حضرا معه التدريب، موضحان أن مشاركته ساهمت في تفريغ طاقته "بحلم أن يكون أحسن واحد في الدنيا".

كلمات دالة:
  • منتخب قصار القامة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات