جيوفينكو يعتذر لجمهور الهلال ويكشف: لقب "النملة الذرية" لا يغضبني!

قدم سيباستيان جيوفينكو، لاعب نادي الهلال السعودي، اعتذاره للجماهير بعد تصريحاته الانفعالية عقب مواجهة فريقه لنظيره أبها، في الجولة الثانية لدوري المحترفين، كاشفا أنه لا يغضب من لقب ”النملة الذرية“ المعروف عنه.

وقال جوفينكو، في تصريحات تلفزيونية، مساء أمس: ”(النملة الذرية) هذا اللقب الذي منحوني إياه عندما كنت ألعب مع يوفنتوس كان يضحكني وكل مرة يطلق علي هذا اللقب أبتسم وأضحك ولا يضايقني ولكنه يعجبني“.

وعن إصابة مدرب الفريق لوشيسكو بفيروس كورونا، أضاف: ”هذه الأوقات تعد عصيبة على الجميع، وبفضل الله ومجموعة اللاعبين والطاقم الفني الذي يتمتع باحترافية نقدر ننجز المهمة دون المدرب“.

وعن مواجهة الغريم النصر الفترة المقبلة مرتين في الدوري ثم نهائي كأس الملك، أشار: ”إنها مختلفة بكل تأكيد، ولكن لكل فريق عندما يلعب مع خصمه تظهر صعوبات، والنصر فريق جيد ولكن بالنسبة لنا لم يتغير أي شيء ونلعب على الأجنحة الأربعة لأن هذا طبيعة لعب الهلال، لا أخشى شيئا وأقوم بالتحضيرات ذاتها قبل كل مباراة“.

وعن عصبيته البادية عليه أخيرا في المباريات وتصريحات عقب مواجهة أبها، شدد جيوفينكو: ”تصريحاتي بعد مباراة أبها لم تكن مناسبة للجميع، أعتذر عن تلك التصريحات، لكن ما قلته جاء بعد خسارة نقطتين في تلك المباراة، وأنا أعترف بأن ردود أفعالي لم تكن جيدة، أتذكر أن زميلي السابق جوناثان سوريانو أحرز هدفا في مباراة أحد الموسم قبل الماضي قبل إلغائه، وهو ما جعلني أشعر بالغضب، لكن هذا أمر طبيعي ما دام اللاعب يخوض المباراة بهدف الفوز، الأهم أن تدرك أنك كنت مخطئا“.

واستطرد: ”على مر مسيرتي كنت ألعب مهاجما، ولكن لما حضرت للهلال لم أكن ألعب في مركز (10) الذي ألعبه حاليا وهذا يشكل مفارقة مع المباريات السابقة في أمريكا وأماكن أخرى، ومع ذلك حققت نجاحا وبطولات وهذا هو الشيء المهم، وأيضا سبب عدم تسجيلي الأهداف لأنني ألعب بعيدا عن مرمى الخصم، فمن الصعب للغاية أن نجد لاعب وسط يسجل أكثر من 15 هدفا في الموسم“.

وعن الفوارق بين الدوريات التي لعب بها والدوري السعودي، أوضح: ”في أمريكا نلعب من خلال مساحة متوافرة، لكن مع الهلال يبنى على مبدأ عدم الخسارة فمسألة ترك الحرية لك في اللعب يكون صعبا، وأيضا موقعي الحالي متغير وكان لا بد لي من التكيف معه، ولكن على مر موسمين في الدوري حققنا لقبي الدوري وأبطال آسيا ووضعنا حاليا جيد، إننا الفريق المفضل والمحبب لدى الجميع وهذا هو عملنا أن نظل في أعلى المستويات“.

وعن مستقبله مع الهلال، قال: ”عقدي ينتهي في 2022 ومن المبكر الحديث عن هذا الأمر، ويروق لي المكان هنا، والتقارير التي تحدثت عن مفاوضات لمغادرتي الفريق لم تكن صحيحة وكنت أتحدث مع صديق لي على إنستغرام حول مسيرتي المحتملة في إيطاليا ولكن أود إنهاء مسيرتي المهنية في أمريكا، وأركز مع الهلال حاليا لحصد المزيد من الألقاب والكؤوس إلى حين أن كسب كل البطولات“.

كلمات دالة:
  • الإيطالي سيباستيان جيوفينكو،
  • نادي الهلال السعودي،
  • دوري المحترفين السعودي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات