الأهلي وبيراميدز حالة تشجيع استثنائية

أعقبت المباراة التي أقيمت بين الأهلي وبيراميدز، أول من أمس، ضمن الجولة 33 من الدوري المصري الممتاز، حالة تشجيع استثنائية، خصوصاً بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي، وهي حالة صنعها الصراع على المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري، وهو صراع على أشده بين الزمالك وبيراميدز، للظفر ببطاقة المشاركة في النسخة الجديدة بدوري أبطال أفريقيا.

وقبل المباراة، كان الفارق بين الزمالك وبيراميدز نقطتين فقط، أي أن فوز بيراميدز على الأهلي كفيل باقتناص المركز الثاني، في الوقت الذي حسم فيه الأهلي اللقب مبكراً، وبفارق 19 نقطة عن أقرب منافسيه، وهو ما جعل أغلب جماهير الزمالك تتمنى فوز الأهلي أمام بيراميدز، في حين تمنت بعض جماهير الأهلي خسارة فريقها، حيث إن الخسارة تعني حرمان الزمالك (الغريم التقليدي) من الوصافة.

وأدى التعادل السلبي بين الأهلي وبيراميدز، إلى بقاء الوضع على ما هو عليه، حيث كان الزمالك يحتل المركز الثاني، وله (54 نقطة)، فيما يأتي بيراميدز ثالثاً، وبفارق نقطة واحدة. على جانب آخر، أعاد أحمد بلال، مهاجم الأهلي ومنتخب مصر السابق، حالة التعصب الجماهيري بين الأهلي والزمالك، وقال: «لن أشجع الزمالك، وأتمنى عدم صعوده إلى لقاء النهائي، ويخسر أمام الرجاء، ولا يوجد وطنية في تشجع الزمالك».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات