خالد البلطان يعود لرئاسة نادي الشباب السعودي

أعلن تركي آل الشيخ رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية السعودية، أمس، قبول استقالة أحمد العقيل من رئاسة نادي الشباب، وتكليف خالد البلطان برئاسة النادي لمدة عام. وتولى العقيل منصبه أواخر العام الماضي، فيما سيعود البلطان إلى الوسط الرياضي للمرة الأولى منذ مايو 2014 عندما أعلن استقالته من رئاسة نادي الشباب.

سبق للبلطان رئاسة نادي الشباب على فترتين، الأولى موسم 2005-2006 وحقق خلالها لقب الدوري، وعاد في 2007 ليتولى الرئاسة وحقق خلالها بطولة كأس الملك 3 مرات، بالإضافة إلى كأس الأمير فيصل بن فهد والدوري السعودي.

وقال البلطان في تصريحات صحافية عقب تكليفه بالرئاسة مجدداً لمدة عام: «الشباب سيعود قوياً ومتصدراً لمنصات التتويج مثلما كان في الماضي، وكل ما نحتاج إليه فقط بعض الوقت». وتابع البلطان، «بدأنا العمل وسنعقد عدة اجتماعات لترتيب البيت الشبابي، وفي فترة الانتقالات الشتوية ستكون هناك تغييرات كبيرة، وبدعم أعضاء الشرف ومحبي الشباب سنعيد الليث الأبيض إلى مكانته الطبيعية».

وأوضح البلطان (50 عاماً) الذي أحرز الشباب خلال رئاسته له سلسلة ألقاب في مختلف المسابقات المحلية، «حصلت على موافقة أحمد العقيل (سلفه) لتولي منصب نائب رئيس النادي، لما يتحلّى به من خبرات».

تعليقات

تعليقات