أحداث مباراة الرمثا تفرض نفسها

الوحدات يطلب ضمانات لخوض قمة الأردن

■ جماهير الوحدات | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدم نادي الوحدات الأردني، طلباً رسمياً لاتحاد كرة القدم بتأجيل مواجهته أمام الفيصلي والمقررة غداً، ضمن منافسات الدور نصف النهائي من بطولة درع الاتحاد.

وأصدر النادي بياناً أكد فيه أن الوحدات سيستمر بتعليق مشاركته في البطولة إلى حين تقديم ضمانات لحماية جمهور النادي، والحفاظ على أمنه واحترامه ومعاملته بطريقة حضارية أسوة بكافة جماهير الأندية الأردنية، وذلك على خلفية الأحداث التي رافقت مباراته أمام الرمثا أخيراً وشهدت أعمال شغب وعنف بين جماهير الفريقين.

وقرر النادي استئناف العقوبات الصادرة بحق الفريق من قبل اللجنة التأديبية التي تضمنت غرامات مالية بقرابة خمسة آلاف دولار، وإيقاف إداري الفريق (6) مباريات، إضافة إلى توجه تحذير للاعب حسن عبد الفتاح.

كما قدمت اللجنة التأديبية سلسلة من النقاط التي تشير إلى قيام جمهور نادي الوحدات ولاعبيه بإطلاق شرارة البداية لأحداث الشغب، بعد العودة إلى تسجيلات الكاميرات الخاصة الموجودة داخل الملعب، واتهامه بالاعتداء على قوات الدرك، وهي الاتهامات التي ترفضها إدارة نادي الوحدات.

ولم يصدر اتحاد الكرة قراراً رسمياً بشأن طلب الوحدات، وسط توقعات كبيرة بالإبقاء على موعد لقاء القمة بين الطرفين، ورفض الطلب الوحداتي.

انتقاد

إلى ذلك، أصدر النادي الفيصلي بياناً انتقد فيه قرارات اللجنة التأديبية في اتحاد كرة القدم المتعلقة بأحداث مباراة فريقي الوحدات والرمثا التي جرت أخيراً، واعتبر الفيصلي في بيان له، أن القرارات لم ترتق إلى مستوى الحدث، معتبراً أنها غير منصفة.وطالب الفيصلي بحل اللجنة التأديبية التي كان يفترض أن تصدر قرارات أكثر صرامة لا سيما وأن البعض من الجماهير حاول الاعتداء على رجال الدرك الذين اعتبرهم الفيصلي خطاً أحمر لا يجوز المساس بهم.

كما انتقد الفيصلي في بيانه عدم بت اللجنة التأديبية في الشكوى التي سبق وأن تقدم بها ضد رئيس نادي الوحدات طارق خوري في قضية ما يعرف بالتسجيلات الصوتية.

تنظيم

في الأثناء أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن اختيار الأردن لاستضافة نهائيات كأس آسيا للسيدات 2018 وذلك للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، ويأتي القرار باختيار الأردن استضافة كأس آسيا للسيدات 2018 في أعقاب دراسة الملفات المرشحة وتقرير زيارة التفقدية التي قام بها وفد الاتحاد الآسيوي إلى الأردن في شهر أبريل الماضي.

حيث قام الوفد بتقييم الملاعب وعدد من الجوانب الأخرى ومن ضمنها استضافة بطولات سابقة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الوضع الحالي للمرافق، البنية التحتية العامة، النقل، الأمن والإقامة.

استحقاق

وقالت مويا دود رئيسة لجنة كرة القدم النسائية في الاتحاد الآسيوي: «أثبت الأردن أنه يستحق استضافة النسخة المقبلة من نهائيات كأس آسيا للسيدات، وأريد أن أهنئ الاتحاد الأردني على تقديم ملف ترشيح احترافي ودقيق».

وأضافت: «هذا القرار يعتبر تاريخيا من الناحية الجغرافية، حيث إن هذه المرة الأولى التي يقوم فيها اتحاد وطني من منطقة غرب آسيا باستضافة بطولة رئيسة لمنتخبات السيدات، ونحن نتطلع لمتابعة الأردن في وقت لاحق من الشهر الجاري عندما تستضيف نهائيات كأس العالم للناشئات تحت 17 عاماً».من جانبه أكد الأمين العام للاتحاد الأردني سيزار صوبر أن إسناد استضافة النهائيات الآسيوية للسيدات إلى الأردن يجسد المكانة المتميزة التي تحظى بها الكرة الأردنية.

وقال : «تشكل استضافة الأردن لمونديال السيدات تحت 17 عاما دفعة قوية وغير مسبوقة لمنظومة كرة القدم الأردنية، ومع التحسينات الرائعة التي طرأت على البنية التحتية فإن الاتحاد الأردني بات جاهزا لاستضافة كبرى البطولات العالمية».

تعاقد

تعاقد نادي الوحدات مع المدافع طارق خطاب لموسم واحد، وذلك بناء على ترشيح من المدير الفني للفريق، العراقي عدنان حمد، ليسترد الوحدات أحد عناصره المحترفة بالخارج، حيث أنهى خطاب أخيراً موسمه الاحترافي مع نادي بورسعيد المصري.

طباعة Email