00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بويول «قلب الأسد» يتحدى فابريغاس

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشهد دورة الروضان الرمضانية لكرة الصالات الرمضانية الكويتية مواجهة من العيار الثقيل أطلقت عليها اللجنة العليا المنظمة للبطولة مباراة الحلم 3 والتي تجمع كارليس بويول أسطورة برشلونة الإسباني في مواجهة سيسك فابريغاس لاعب تشيلسي الإنجليزي، والذي ودع مؤخرا نهائيات كأس أوروبا مع منتخب بلاده الإسباني.

وبذلت اللجنة المنظمة مجهوداً كبيراً في الأيام الماضية من اجل تواجد بويول الذي يزور الدورة للمرة الأولى مع زميله الأسبق في برشلونة فابريغاس، ليتواجها في مباراة العمر، التي ستكون مسك الختام لسلسلة مباريات الحلم الاستعراضية، لتوفي اللجنة المنظمة بوعدها الذي قطعته قبل انطلاقة النسخة السابعة والثلاثين عندما أعلنت عن استضافة نخبة من أساطير ونجوم الكرة العالمية.

وتحمل مباراة العمر بين بويول وفابريغاس نكهة التيكي تاكا التي يشتهر بها برشلونة الإسباني خاصة أن الثنائي من خريجي مدرسة اللامسيا الشهيرة التي قدمت للعالم ابرز نجوم اللعبة، في آخر عشرين عاماً، كما سيشارك في المباراة الاستعراضية مجموعة من المواهب المحلية.

المنافسات

قطع فريق الخليج للكابلات المرشح الأول لنيل اللقب، بطاقة العبور إلى نصف النهائي، بعد تغلبه على فريق مجموعة القريان بأربعة أهداف مقابل هدف، كما تأهل لنفس المرحلة فريق امريكانا بفوزه على بنك بوبيان بأربعة أهداف لهدف، ضمن منافسات اليوم الخامس والعشرين لدورة الروضان.

وأكد سعد كميل الحكم الدولي السابق والمشرف على حكام دورة الروضان أن اللجنة المنظمة للدورة تسعى دائماً لتطوير مستويات المنافسة في الدورة من خلال تطبيق القوانين الدولية الخاصة بلعبة كرة الصالات باستثناء بعض البنود التي لا تطبق بشكل كامل وإنما جزئي مثل إضافة وقت بدل ضائع بشكل تقديري من الحكم الأول منعاً لإضاعة الوقت من قبل اللاعبين، وأشاد كميل بأداء الحكام.

لافتاً إلى أن مع وصول الدورة لأدوارها النهائية يسير الحكام بخطى ثابتة ونجحوا في قيادة كافة المباريات إلى بر الأمان من دون أخطاء مؤثرة على سير المباريات أو نتائجها لاسيما ان حكام الدورة دوليين ومن المختصين بكرة الصالات، وبين أنهم كممثلين للاتحاد متعاونون مع دورة الروضان من أجل خروجها في أبهى صورة، متمنيا المزيد من النجاح والتطور للدورة.

وأثنى كميل على المستوى الفني لافتا إلى أن الإثارة والندية زادتا مع دخول الأدوار النهائية متوقعا المزيد من الإثارة حتى النهائي، مبيناً أن وجود أفضل محترفي اللعبة مع نجوم الأندية المحلية والمنتخب أثرى الدورة فنياً وصب في مصلحة اللاعبين الصاعدين.

طباعة Email