سحب قرعة كأس أمير قطر 30 مارس

■ السد والغرافة حبايب | البيان

أعلنت لجنة المسابقة باتحاد كرة القدم القطري، يوم 30 مارس الجاري، موعداً لسحب قرعة كأس الأمير في نسختها 44 بمشاركة أندية الدرجة الأولى والثانية، وقد بدأ الاتحاد القطري مبكراً الاستعداد لوضع الترتيبات النهائية لحفل القرعة والخروج به على أعلى مستوى، حيث سيقام في أحد الفنادق، وتقام البطولة بنفس نظامها السابق ومن 5 مراحل، إضافة إلى المباراة النهائية وبنظام خروج المغلوب، وبمشاركة أندية دوري النجوم والدرجة الثانية.

وسوف تنطلق البطولة في جولتها الأولى 18 أبريل، والجولة الثانية 23 أبريل، والجولة الثالثة 28 أبريل، والجولة الرابعة 8 مايو، والخامسة (المربع الذهبي) 13 مايو، والمباراة النهائية 21 مايو.

وحدد الاتحاد ملعبي العربي وقطر لإقامة الأدوار والمراحل الأولى للبطولة الغالية، وسوف يحدد فيما بعد ملعب المباراة النهائية. وتشارك في المرحلة الأولى فرق أندية الدرجة الثانية الحاصلة على المراكز من الأول إلى الرابع في مسابقة «قطر غاز ليج» ويتم توزيع الفرق بالقرعة.

مشاركة

وفي المرحلة الثانية تشارك الفرق صاحبة المركز الثالث عشر والرابع عشر في دوري النجوم والفرق المتأهلة من المرحلة الأولى، مع الفرق الحاصلة على المركز التاسع إلى الثاني عشر من دوري النجوم، ويتم توزيع الفرق بالقرعة. وفي المرحلة الثالثة تشارك الفرق المتأهلة من المرحلة الثانية مع الفرق صاحبة المراكز من المركز الخامس إلى الثامن بدوري النجوم.

وتلتقي في المرحلة الرابعة الفرق المتأهلة من المرحلة الثالثة مع الفرق صاحبة المراكز من الأول إلى الرابع بدوري نجوم قطر، وفي المرحلة الخامسة تلتقي الفرق المتأهلة من المرحلة الرابعة.

فيما ستقام مباراتا نصف نهائي كأس قطر اللتان تجمعان فرق المربع الذهبي 24 أبريل، ويتأهل الفائزان من الذهاب إلى المباراة النهائية التي تقام 29 أبريل.

تعادل

في نفس الإطار، فرط كل من فريقي السد والغرافة في نقطتين بالتعادل بهدف لهدف في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد، في خاتمة منافسات الجولة 21 لدوري نجوم قطر لكرة القدم.

واتسمت المباراة بالكثير من التكافؤ خلال شوطها الأول الذي شهد هدفي المباراة، إذ تقدم السد عند الدقيقة (16) عن طريق مشعل قاسم، بينما أدرك الغرافة التعادل بعد أربع دقائق فقط من خلال الخطير فلاديمير. كما استعان السد للمرة الأولى بمهاجمه المغربي بغداد بونجاح، غير أن كل تلك المحاولات في كلا الجانبين كانت قد افتقرت إلى النهايات السليمة، ليبقى التعادل قائماً حتى النهاية.

36

رفع السد بهذا التعادل رصيده إلى 36 نقطة محتفظاً بمركزه الرابع فيما رفع الغرافة رصيده إلى 27 نقطة ليبقى هو الآخر في مركزه الثامن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات