00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الاحتفالات تتحول إلى شغب

الوحدات بطل الدوري الأردني

ت + ت - الحجم الطبيعي

توج فريق نادي الوحدات بلقب دوري أندية المحترفين الأردني لكرة القدم، بعد فوزه على نظيره الرمثا بثلاثة أهداف دون رد، في المباراة الختامية والاحتفالية بذات الوقت للوحدات، الذي حسم المنافسة على اللقب مبكراً.

ووسط حضور جماهيري غفير، أبدع الوحدات في إمتاع أنصاره بأداء فني راق، رافقه أهداف بأسلوب رائع حملت إمضاء المحترف السنغالي الحاج مالك، والفلسطيني عبد اللطيف البهداري، واختتم رجائي عايد أهداف البطولة بتسديدة بعيدة المدى، مسجلاً واحداً من أجمل أهداف الدوري.

وعقب نهاية المباراة، رفع كابتن الفريق عامر ذيب كأس اللقب، بأجواء احتفالية مميزة، وارتدى زملاؤه قميصاً أخضر حمل الرقم (14)، وهو عدد الألقاب، التي حصل عليها الوحدات في بطولة الدوري.

وصافة

إلى ذلك، نال فريق الجزيرة مركز الوصافة وحصل على أفضل موقع على لائحة الترتيب العام له منذ أربعين عاماً، بعد فوزه على نظيره الصريح بهدف وحيد سجله عامر النواطير، ليحسم المنافسة مع نظيره الرمثا، الذي حل ثالثاً.

 فيما استقر ذات راس بالمركز الرابع، والأهلي خامساً، والصريح سادساً، والفيصلي سابعاً، والبقعة ثامناً، والحسين إربد تاسعاً، وشباب الأردن عاشراً، وهبط منشية بني حسن واتحاد الرمثا إلى دوري أندية الدرجة الأولى.

الجائزة الكبرى

وحصل فريق الوحدات على الجائزة الأكبر في تاريخ البطولة والبالغة قرابة (180) ألف دولار، فيما حصل الجزيرة على مبلغ قرابة (115) ألف دولار، وهي الجائزة التي كانت مخصصة للبطل في النسخة السابقة، بينما نال الرمثا مبلغ يقارب (50) ألف دولار، وحصل ذات راس على (20) ألف دولار، والأهلي على (15) ألف دولار، والصريح (10) آلاف دولار.

واقتصر اتحاد اللعبة الجوائز المالية لهذا الموسم على الفرق الستة الأولى، على عكس الموسم الماضي الذي طالت الجوائز المالية فيه كل الفرق المشاركة. وذهبت جائزة الهداف والبالغة قرابة (8) آلاف دولار للمحترف السوري في صفوف ذات راس، معتز صالحاني، بعد تصدره لقائمة اللاعبين الأكثر تسجيلاً برصيد (11) هدفاً.

احتفالات

وبدأت احتفالات نادي الوحدات قبل ساعات من انطلاق المباراة، بعدما تواجدت جماهير الفريق مبكراً على المدرجات، وزف أعضاء الفريق في حافلة مكشوفة جابت العديد من مناطق العاصمة قبل وصولها إلى مقر النادي، حيث كانت التحضيرات المميزة لاستقبال الحشود الكبيرة التي واصلت احتفالاتها باللقب الثاني على التوالي.

وتحولت احتفالات النادي وأنصاره بالإنجاز الجديد إلى شغب، بعدما حدث تصادم بين الجماهير وقوات الدرك التي كانت حاضرة في محيط النادي لحفظ النظام. وتدخلت قوات الدرك لفض تجمع المحتفلين بالقوة، بعد إغلاقهم أحد الشوارع الرئيسة، لتندلع عقب ذلك أحداث شغب، ما ألحق أضراراً مادية في المنطقة.

طباعة Email