الاتحاد السوداني يرفض الانسحاب من نهائيات الأمم

ارتفعت الأصوات المطالبة بانسحاب المنتخب السوداني الأول لكرة القدم من نهائيات الأمم الإفريقية المقامة بالغابون وغينيا الاستوائية في أواخر يناير المقبل، وحذر الإعلام وعدد من المدربين من الدفع بالمنتخب في النهائيات، وأبدى الكثيرون تخوفهم من تحقيق نتائج سلبية وكارثية، على حد قولهم، فيما تمسك اتحاد الكرة بالمشاركة، وأعلن ثقته في الجهاز الفني واللاعبين.

وجاءت المطالبة بعد تواضع مستوي صقور الجديان في بطولة شرق ووسط إفريقيا (سيكافا) المقامة بتنزانيا حالياً، وإخفاق المنتخب في تحقيق فوز خلال مباراتين متتاليتين بالتعادل الإيجابي في المواجهة الأولي أمام إثيوبيا بهدف لكل، والتعادل سلبيا أمام منتخب ملاوي أول من أمس، لتبقي حظوظ صقور الجديان في التأهل إلى المرحلة الثانية مرهونة بالفوز علي كينيا في المواجهة الثالثة والأخيرة من المرحلة الأولي غداً السبت.

وشنت صحف الخرطوم هجوماً عنيفاً على المنتخب الوطني، وطالب عدد من النقاد بالانسحاب من نهائيات الأمم الأفريقية، ووجه الكثيرون انتقادات حادة للمدرب محمد عبدالله مازدا. وأكد رئيس الاتحاد السوداني معتصم جعفر التمسك بالمشاركة في النهائيات، وقال: إن بطولة سيكافا ليست مقياسا للمنتخب، وإن الوضع سيكون مختلفاً في النهائيات، ذاكراً أنه يتوقع ظهورا جيدا للاعبين في النهائيات تحت قيادة مازدا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات