الهاشمي: سنواصل العمل لتقديم بطولة على أعلى مستوى بفضل تضافر جهود الجميع

مونديال «هواة الغولف» في ضيافة أبوظبي أكتوبر المقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن اتحاد الإمارات للغولف، بدعم وشراكة من مجلس أبوظبي الرياضي، عن استضافة بطولة العالم لهواة الغولف للرجال والسيدات، على أن تقام أكتوبر المقبل على ملاعب نادي أبوظبي للغولف.

وحصل الملف الإماراتي في سبتمبر الماضي على ثقة وإجماع أصوات الاتحاد الدولي، في منح الإمارات شرف استضافة بطولة العالم أكتوبر المقبل، وكان مقرراً إقامتها في دبي، قبل أن يتم أول من أمس تحديد المكان الجديد لـ«المونديال» ومنح نادي أبوظبي شرف الاستضافة، وذلك بالتزامن مع توقيع اتحاد الغولف الإماراتي ومجلس أبوظبي الرياضي عقد شراكة لإنجاح الحدث العالمي الذي يقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط.

نخبة 

وتعد بطولة العالم لهواة الغولف في أبوظبي، النسخة 33 من كأس إيزنهاور للرجال، والمقرر إقامتها خلال الفترة من 18 وحتى 21 أكتوبر المقبل، متبوعةً بالنسخة 30 من بطولة كأس إسبيريتو سانتو للسيدات في الفترة الممتدة بين 25 و28 من الشهر ذاته.

وتمثل بطولة العالم لهواة الغولف منذ انطلاقتها عام 1959، منصة لأفضل اللاعبين الهواة حول العالم، للكشف عن نجوميته، وخطوة تحول نحو العالمية ودخول عالم الاحتراف، بالصورة ذاتها لما شهدته النسخ السابقة، في تقديم أسماء باتت من مشاهير الغولف على الساحة الدولية، أبرزهن السويدية أنيكا سورينسام التي كشفت عن نجوميتها في مونديالي 1990 و1992، والأمريكي جاك نيكلوس المتوج في بطولة العالم للهواة عام 1960، والبريطاني كولين مونتجمري حامل لقب مونديال 1984، والإسباني سيرجيو كارسيا بطل 1996 و1998، والأسطورة الأمريكي الشهير تايغير وود بطل مونديال 1994.

الاتفاقية 

وجاءت الشرارة الأولى في تحويل مقر البطولة إلى أبوظبي، خلال الشهر الماضي، وذلك حين استقبل اتحاد الإمارات للغولف ومجلس أبوظبي الرياضي، أنتوني سكانلون المدير التنفيذي للاتحاد الدولي للغولف، ويشغل في الوقت ذاته مسؤولية الترويج للغولف كرياضة أولمبية، وتمثيل الغولف داخل الحركة الأولمبية.

شكر 

وعلق سكانلون في وقت سابق على زيارته إلى أبوظبي، بقوله في تصريحات صحافية: «متحمس لعقد أول بطولة للعالم لهواة الغولف في منطقة الشرق الأوسط، وتحديداً في أبوظبي، إذ سيوفر نادي أبوظبي المنصة لأفضل اللاعبين الهواة عالمياً في المنافسة على لقب دورة استثنائية بكافة المقاييس، وأشكر مجلس أبوظبي الرياضي على دعمهم الكبير، ونتطلع إلى العمل مع اتحاد الإمارات للغولف لتحقيق النجاح للبطولة».

بدوره، قال عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: «نؤمن بشدة في مجلس أبوظبي الرياضي أن ممارسة الرياضة أسلوب حياة يومي له تأثيره الإيجابي على الصحة العامة، ولهذا السبب بالتحديد، يدعم مجلس أبوظبي الرياضي اتحاد الإمارات للغولف ورؤيته التطويرية للعبة، وخلق مسار تنافسي للرياضة داخل دولة الإمارات العربية». وأضاف: «نتطلع إلى استضافة أكبر حدث في عالم الغولف للاعبين الهواة، للالتقاء والتنافس والاحتفال في أبوظبي الوجهة العالمية الأولى لرياضة الغولف العالمي».

تعاون 

من جانبه، أشاد اللواء «م» الطيار عبدالله السيد الهاشمي، بالدعم المستمر لمجلس أبوظبي الرياضي، وتوجه بالشكر للمجلس بالنيابة عن معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي رئيس الاتحاد الإماراتي للغولف، وأضاف قائلاً: «جهود كبيرة بذلت خلف الكواليس، أثمرت أخيراً بفضل التعاون الوثيق لاتحاد الإمارات للغولف، ومجلس أبوظبي الرياضي، والاتحاد الدولي للغولف، ونادي أبوظبي للغولف، عن وضع كافة الترتيب لإنجاح الحدث العالمي».

وأضاف: أشكر جميع المعنيين على الجهد الكبير الذي بذل في المرحلة الماضية خلف الكواليس سواء لتجهيز الملعب الجديد لنادي أبوظبي لاستضافة البطولة، أو استقبال الفرق واللاعبين الذين سيتنافسون على أرض الإمارات أكتوبر المقبل في حدث يقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، وعلينا مواصلة بذل قصارى جهدنا وبدعم من مجلس أبوظبي الرياضي، في بوتقة عمل تثمر في خلق بيئة تنافسية على أعلى مستوى وتجربة لا نظير لها للاعبين القادمين من كافة دول العالم«.

وواصل:»نادي أبوظبي للغولف يتمتع بمسيرة مشرفة من استضافته أفضل البطولات في هذا الجزء من العالم، ونحن متحمسون لمواصلة العمل مع الاتحاد الدولي للغولف، لتقديم بطولة على أعلى مستوى، مما يترك إرثاً للغولف الإماراتي".

طباعة Email