100 متسابق في «الدراجات الصحراوي» للإماراتيين

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يتنافس 100 مشارك في السباق الصحراوي للإماراتيين ضمن الموسم السابع لبطولة السلم للدراجات الهوائية، التي ينظمها مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – المشتريات والتمويل.

واعتمدت اللجنة المنظمة إقامة سباقين صحراويين، الأول، غداً، للإماراتيين ضمن فئتي الهواة والمحترفين، على أن يقام السباق الصحراوي المفتوح للإماراتيين والمقيمين لفئتي الهواة والمحترفين في 11 فبراير المقبل.

وكشفت اللجنة المنظمة التي يرأسها عمير بن جمعة الفلاسي الرئيس التنفيذي لمكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – المشتريات والتمويل، وتضم الأعضاء ماجد عبدالرحمن البستكي رئيس اللجنة الإعلامية، ومحمد عبدالله الموسى رئيس اللجنة الفنية، ورامي بسام النابلسي رئيس اللجنة المالية والتسويق، عن المسار الصحراوي المخصص لهذا النوع من السباقات والذي يمتد لمسافة 68.7 كيلومتراً، وهو المسار الذي يتميز بالعقبات الطبيعية التي ترفع مستويات التحدي وتتطلب مهارات عالية في التعامل مع الدراجة وقوة بدنية عالية مما يزيد من قوة التنافس ويضيف المزيد من التشويق والترقب في كيفية الموازنة بين سرعة قيادة الدراجة الهوائية على الرمال والمسارات التي تتضمن تنوعاً جغرافياً متعدداً وتضم الكثبان الرملية والعراقيب والمسطحات المائية والأراضي الموحلة، وغيرها.

وقال عمير بن جمعة الفلاسي: بعد النجاح الكبير الذي حققه السباق الثالث في الموسم السابع وهو سباق النخبة الذي تضمن للمرة الأولى انطلاقة مميزة ورائعة من حي الشندغة التراثي والمرور في عدد من المناطق الحديثة في دبي ثم التوجه إلى منطقة القدرة، نعود بالمتسابقين مرة أخرى إلى أجواء طبيعية خالصة في السباق الرابع هذا الموسم من خلال مسار جديد يمتد لقرابة 70 كيلومتراً وسط منطقة السلم ومحمية المرموم التي تشكل جزءاً أساسياً من أرياف وبراري دبي الرائعة.

وأضاف: تتضمن بطولة السلم في كل موسم تنوعاً كبيراً في طبيعة السباقات وفي الفئات المشاركة حتى أصبح لدينا أبطال وطنيون في مختلف أنواع السباقات، ويحتل سباق الدراجات الصحراوي مكانة مميزة في اهتمام رياضيينا ويشهد نمواً في أعداد المشاركين، لذلك فقد تم إضافة سباقين في هذه الفئة ضمن الموسم السابع، كما قمنا باختيار مسار مميز يضم تحديات تتطلب مهارات فنية وبدنية ستزيد من روعة وقوة التنافس وزيادة خبرات وتجارب درّاجينا الوطنيين المشاركين في البطولة.

زيادة

وتم تسجيل 100 مشارك من الهواة والمحترفين في هذه النسخة من السباق، وذلك في زيادة ملحوظة في أعداد المشاركين في ظل النجاحات التي حصدتها بطولة السلم عموماً في المواسم السابقة، والسباق الصحراوي على وجه التحديد الذي ينال شعبية متزايدة في الدولة في إطار ارتفاع أعداد ممارسي رياضة الدراجات الهوائية عموماً.

وأكملت اللجنة المنظمة الترتيبات مع شركاء النجاح الجهات الحكومية لتأمين مسار السباق وتوفير جميع إجراءات السلامة للمتسابقين، وفق خطة متكاملة تسعى من خلالها مواصلة إقامة هذا النوع من السباقات بأعلى المعايير ومراعاة أدق التفاصيل.

ويبلغ مجموعة الجوائز المالية للموسم السابع 5 ملايين درهم، حيث يتضمن برنامج المنافسات للموسم السابع تنظيم 7 سباقات لمختلف الفئات بمشاركة أكثر من 1000 دراج من مختلف الفئات، وشهدت انطلاقة الموسم إقامة سباقات الإماراتيين الهواة، سباق الإماراتيات، وسباق النخبة الرجال، وسيتم إقامة سباق الهواة الإماراتيين الثاني يوم 4 فبراير المقبل لمسافة 137 كلم، وسباق النخبة السيدات يوم 5 من الشهر نفسه لمسافة 157 كلم، إلى جانب السباقين الصحراويين.

طباعة Email