تنافس ثلاثي على لقب «زوارق فورمولا 1» بالشارقة

«زورق أبوظبي 6» خلال المنافسات | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

بات التنافس على لقب بطولة العالم للزوارق السريعة «الفورمولا 1» في الشارقة، ثلاثياً في ضوء نتائج سباقي السرعة والرئيسي يومي الخميس والجمعة.

ويسدل الستار اليوم على منافسات البطولة بجولتها الختامية، والتي أقيمت منذ 13 الجاري على مياه بحيرة خالد في الشارقة بمشاركة 16 زورقاً من مختلف دول العالم.

وفي ضوء نتائج السباقين الأوليين في السرعة والرئيسي، انحصر التنافس على لقب بطولة العالم للزوارق السريعة «الفورمولا 1»، بين زورق أبوظبي رقم 6 بقيادة شون تورنتي، المتصدر الحالي للترتيب العام بـ 69 نقطة، ومنافسه الشرس، حامل لقب البطولة، السويدي جوناس آندرسون بـ 66 نقطة، وثاني القمزي، قائد زورق فريق أبوظبي رقم 5 برصيد 59 نقطة.

ويشتمل برنامج اليوم الختامي للجولة الأخيرة من بطولة العالم للزوارق السريعة في الشارقة، على إجراء التجارب الحرة، وإقامة سباق السرعة الثاني، قبل الانتقال إلى أهم أحداث المونديال بإقامة السباق الرئيسي الثاني، والذي فيه تكشف هوية بطل العالم 2022.

وتبلغ مسافة السباق الرئيسي لمونديال الفورمولا 1 ما مجموعه 2057 متراً، موزعة على 38 دورة يتوجب على المتسابقين الحالمين بمعانقة اللقب العالمي، قطعها دون توقف حتى خط النهاية.

اللقب الثامن

ويسعى قائدا زورقي فريق أبوظبي رقم 6 و5، شون تورنتي وثاني القمزي، إلى إحراز اللقب الثامن في مسيرة فريق العاصمة في بطولة العالم للزوارق السريعة، منذ ظهوره الأول في المونديال في تسعينيات القرن الماضي، باعتبارهما مرشحين بقوة لاعتلاء منصة التتويج اليوم.

وتوقع سالم الرميثي، رئيس بعثة فريق أبوظبي في البطولة، أن يشهد السباق الرئيسي اليوم، تنافساً غاية في الصعوبة بين قائدي زورقي فريق أبوظبي، والسويدي جوناس، مبدياً ثقته العالية بمقدرة نجمي فريق العاصمة، القمزي وشون في حصد اللقب العالمي، لافتاً إلى أن الكل في فريق العاصمة، يعمل بروح الفريق الواحد، ولا فرق بين أن يكون اللقب من نصيب القمزي أو شون، مشدداً على أن الأهم هو أن يفوز أي من زورقي فريق العاصمة بلقب بطل العالم 2022.

طباعة Email