نجاة البطل الأولمبي روديشا من حادث تحطم طائرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

نجا العداء الكيني ديفيد روديشا البطل الأولمبي مرتين في سباق 800 متر من حادث تحطم طائرة أثناء عودته من حدث رياضي مطلع هذا الأسبوع.

وتحطمت الطائرة التي كانت تقل حامل الرقم القياسي العالمي في سباق 800 متر وخمسة ركاب آخرين في مقاطعة كاجيادو في جنوب شرق كينيا بعد مشاركتهم في دورة ألعاب سنوية في محمية كيمانا للحياة البرية يوم السبت.

وقال روديشا البالغ من العمر 33 عاما والفائز بالميدالية الذهبية في لندن 2012 وريو 2016 لصحيفة ديلي نيشن "تعطل محرك الطائرة فجأة بعد اقلاعها بسبع أو ثماني دقائق.

"(الطيار) رأى مساحة خالية وحاول الهبوط بالطائرة لكن أحد جناحيها اصطدم بشجرة عندما بدأت الطائرة في الدوران قبل الهبوط في حقل صخري.

"خرجنا جميعا أحياء مع بعض الإصابات الطفيفة التي تم علاجها قبل السماح لنا بالمغادرة باستثناء إصابة واحدة".
ونقل ستيفن أولي ماراي عداء المسافات المتوسطة السابق إلى مستشفى في نيروبي لتلقي العلاج بعد تعرضه لإصابات في الضلوع.

وأضاف روديشا الذي فاز أيضا بسباق 800 متر في بطولة العالم في 2011 و2015 "كان حادثا مرعبا توقفت فيه القلوب من الخوف وتضرعنا إلى الله للنجاة.

"قام الطيار بعمل لا يصدق للحفاظ على أرواحنا والسيطرة على الطائرة لفترة طويلة".

 

طباعة Email