مونديال السلة الثلاثية أبوظبي 2022 ينطلق اليوم

عارف العواني متحدثاً خلال المؤتمر الصحافي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنطلق اليوم بالعاصمة، نهائيات بطولة العالم لكرة السلة الثلاثية أبوظبي 2022، التي ينظمها مجلس أبوظبي الرياضي بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة السلة.

ويشارك في البطولة 12 فريقاً هم هيوشان وليمان الصربيين، وأنتويرب البلجيكي، وريغا اللاتفي، وأمستردام هيبرو الهولندي، وساكياي غولبيليه الليتواني، وفيينا النمساوي، وأولناباتار المنغولي، وبرينستون وأوماها الأمريكيين، ولوزان سبورت السويسري، وأوتريخت الهولندي.

وعقد منظمو الحدث العالمي المرتقب مؤتمراً صحفياً في نفس الملعب الذي سيستضيف المنافسات بالاتحاد آرينا بجزيرة ياس، إيذاناً بانطلاق البطولة، حضره كل من عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وأليكس سانشيز المدير الإداري في الاتحاد الدولي لكرة السلة، وكارليس لاسمانيس لاعب فريق ريغا اللاتيفي.

وقال الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي: «يسعدنا أن نستضيف نهائيات بطولة العالم لكرة السلة الثلاثية في أبوظبي، في هذا المكان الرائع على أحدث الواجهات البحرية في أبوظبي، وأتوجه بالشكر لجميع العاملين في الاتحاد الدولي لكرة السلة، لتعاونهم معنا ومساهمتهم في التعريف بهذه اللعبة في أبوظبي، وتقديم الدعم اللازم لنشرها في المجتمع».

وأضاف: «نخبة من لاعبي كرة السلة في العالم سيتواجدون هنا لتمثيل 12 فريقاً عالمياً بمن فيهم نجوم الأولمبياد، لذلك نتوقع بأن تكون المنافسات قوية ومثيرة على مدار اليومين، ليتحدد بطل العالم في هذه اللعبة الشعبية هنا من أبوظبي».

وأشار إلى أن تأثير استضافة هذا الحدث العالمي نجح في تشجيع 120 فريقاً من عموم فئات المجتمع، للمشاركة في البطولة المجتمعية التي انطلقت قبل شهر تقريباً على هامش البطولة العالمية التي تنطلق يوم غد في «ياس باي».

واختتم العواني قائلاً:«من جديد تثبت أبوظبي مقدرتها على استضافة أكبر الفعاليات الرياضية العالمية بفضل البنية التحتية المميزة، إضافة إلى ثقة الاتحادات الدولية، والعلاقات الوطيدة معها».

رحلة طويلة

وقال أليكس سانشيز، المدير الإداري في الاتحاد الدولي لكرة السلة: «أود أن أبدأ بالقول إنه لمن الرائع أن أعود إلى هنا، مع إقامة المنافسات هذه المرة في موقع جديد في الواجهة البحرية ياس باي. أود أن أشكر مجلس أبوظبي الرياضي على الدعم المستمر للاتحاد الدولي لكرة السلة، والمساعدة في ضم لعبة كرة السلة الثلاثة إلى الألعاب الأولمبية.

والتي كانت رحلتها طويلة بالنسبة لنا، شهدنا خلالها الكثير من التحديات التي واجهتنا حتى تصبح لعبة كرة السلة الثلاثية من الألعاب الأولمبية».

وأضاف سانشيز: «أتطلع إلى متابعة الحدث خلال عطلة الأسبوع، والفرق واللاعبون متحمسون للغاية للتنافس في جزيرة ياس بأبوظبي. وأخيراً، أود أن أذكر الراعي الرسمي للحدث، علامة موريس لاكروا، التي تتولى ضبط الوقت في هذه البطولة، حيث أطلقت إصداراً خاصاً ومستداماً من ساعات كرة السلة الثلاثية.

والتي صنعت من البلاستيك المعاد تدويره، حيث ستكون البطولة أول حدث كرة سلة في العالم يحصل على شهادة ISO-20121. بالإضافة إلى ذلك، سيتم إعادة استخدام جميع المعدات المستخدمة خلال هذا الحدث، ضمن البطولات القادمة في المستقبل، وذلك لضمان المساهمة بدورنا في تحقيق الاستدامة».

طباعة Email