مربط دبي.. موعد متجدد مع الإنجازات

محمد التوحيدي وعبدالعزيز المرزوقي خلال مراسم التتويج | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

جدد مربط دبي للخيول العربية عهده مع المركز الأول بمهرجان الشارقة كلباء الرابع للجواد العربي الذي اختتمت فعالياته السبت على شاطئ كورنيش مدينة كلباء، بعد منافسات مثيرة بين ما ناهز 300 من الخيل العربية الأصيلة التي مثلت عدداً كبيراً من المرابط الوطنية. وهي البطولة التي تقتصر على المهور والمهرات.

وتمكن مربط دبي من فرض سيطرته على المراكز الأولى بإحرازه 4 ألقاب، توزعت بين لقبين ذهبيين ولقب فضي وآخر برونزي، وافتتحت سجل ألقاب مربط دبي في بطولات المهرجان المهرة الجميلة الواعدة «دي غمره» بذهبية في بطولة المهرات بعمر السنة.

وأضافت المهرة «دي ريمة» اللقب الذهبي الثاني بتصدرها المركز الأول في بطولة المهرات بعمر الثلاث سنوات، وأضافت المهرة «دي أصالة» اللقب الفضي في مركز الوصافة خلف «دي ريمة»، وفي بطولة الأمهار بعمر السنة نجح «دي فاهر» في التتويج بالبرونزية.

وكعادته في كل البطولات الوطنية والدولية، أكد مربط دبي بصماته الإنتاجية وقوة العلامة الخاصة للفحل العالمي «دي سراج» في مهرجان كلباء من خلال عدد كبير من الخيول التي فرضت نفسها خلال الإقصائيات، وتميزت منها في البطولات الختامية المهرة «روابي الزبير» بفضية لصالح مربط الزبير، والمهرة «سراج الباهية» بفضية لصالح سيف علي المزروعي، كما نال المهر «دي رافال» من الفحل «دي ميسور» والفرس «دي أرطي» لمربط الفلاح لقباً برونزياً في بطولة الأمهار بعمر السنتين.

حرص

وأعرب المهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية عن سعادته بالنتائج المتميزة التي حققتها مهرات ومهور المربط في بطولات المهرجان، منوهاً بالمشاركة الواسعة للمرابط الوطنية من كل المستويات.

وقال التوحيدي: «البطولة كانت مناسبة سانحة لكل المرابط الوطنية لإبراز إنتاجها من المهور والمهرات. وقد أظهر العديد منها حجم الجهود المبذولة وطنياً في إنتاج الخيل العربية الأصيلة. ومربط دبي يحرص في كل نسخة من البطولة أن يشارك ويدعم وينافس وينال مكانته كمربط وطني يتصدر الإنتاج والإنجاز».

وأفاد عبد العزيز المرزوقي المدير التنفيذي لمربط دبي بأن البطولة تمت في أجواء تنظيمية وتنافسية جيدة وفضاء طبيعي متميز على كورنيش مدينة كلباء الجميلة، وقال المرزوقي: «سجل مربط دبي كعادته حضوراً طيباً وأحرز كل ألوان المعادن النفيسة. كما سجل الأيقونة الجديد للفحل العالمي «دي سراج» بصماته في مختلف أطوار المنافسات. ونال أبناؤه عدداً من ألقاب البطولة، ليؤكد أنه الأفضل في عالم الإنتاج الجديد من الخيول الأصيلة. ولا يزال أمامه محطات إنتاجية جديدة شبيهة بمسيرة «إف إيه إل رشيم» لخدمة تطوير الإنتاج الوطني والعالمي».

طباعة Email