شما الكلباني..فخر الجوجيتسو

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر شما الكلباني لاعبة منتخبنا الوطني للجوجيتسو صديقة المجد والطموح، وفخر اللعبة الأكثر نجاحاً وتطوراً في الدولة، وذلك قياساً بمشوارها الحافل الذي استمر حتى الآن 10 سنوات بدأته منذ أن كان عمرها 11 عاماً في تدريبات المدرسة، بعد أن اختارت الجوجيتسو بقناعة وبارتباط وجداني كانت تشعر به منذ الصغر من خلال مشاهدة القصص المصورة عن الفنون القتالية وألعاب الدفاع عن النفس التي كانت تنتمي إليها تلقائياً، لتحط قدمها في عالم الجوجيتسو الجميل وتبدأ من المدرسة بلوغاً إلى منصات التتويج العالمية حتى أصبحت الوجه البارز والمشرق لرياضة الجوجيتسو في الدولة.

ولم تكن رحلة شما الكلباني في الجوجيتسو سهلة خلال مسيرتها السابقة فقد عاشت الكثير من التحديات وسكبت العرق في التدريبات التي تأخذ منها 6 ساعات يومياً باستثناء عطلة نهاية الأسبوع رغم دراستها الجامعية، مع التزامها بنهج صحي في حياتها من حيث النوم والتغذية والاهتمام بالتدريبات ورفع معدل اللياقة البدنية.

وتقول بطلة الجوجيتسو الشابة: التدريبات أهم جزء في الرياضة لذلك لا أتوقف عنها، وأعمل باستمرار على معالجة أخطائي وتطوير قدراتي، أحياناً أتدرب في اليوم 3 مرات، وبعدد ساعات يصل بين 6 إلى 8 ساعات، إنه أمر شاق بالتأكيد لكن لابد منه، من أجل تحقيق كافة الطموحات.

الدراسة والرياضة

وعن التوفيق بين الدراسة الجامعية والجوجيتسو تقول شما: أسعى جاهدة للتوفيق بينهما، وأجد دعماً كبيراً من أسرة الجامعة التي تقدر مشاركاتي في البطولات المختلفة وتدعمني معنوياً وأكاديمياً، إضافة إلى أنني أستثمر وقتي جيداً، هنالك ساعات للدراسة في الجامعة والبيت وساعات أيضاً للتدريبات، حتى البرامج الترفيهية تكون في عطلة نهاية الأسبوع، الوقت يكفيني لأفعل ما أريده لأن كل شيء يتم بخطة ونظام.

بطلة البرازيل

وتحرص شما الكلباني،على مشاهدة النزالات، للاستفادة واكتساب الخبرة، حينها كان يلفت نظرها بطلة من البرازيل تمتلك اسماً كبيراً في اللعبة وميداليات لا حصر لها في مختلف البطولات، كانت تحلم بأن تصل إلى مستواها وجعلت منها قدوة لها لتسير على درب تألقها وإنجازاتها.

دارت الأيام وكبرت شما الكلباني في ساحات الجوجيتسو رغم صغر سنها، وبدأ اسمها يبرز مع نجاحاتها وحصولها على الميداليات الملونة، حتى وجدت نفسها فجأة في نزال أمام البطلة البرازيلية التي كانت تتمنى الوصول إلى مستواها، لم تهب النزال، رغم قوته، ونافست بقوة، وكانت نداً لقدوتها، وقريبة من الفوز عليها ولكنها خسرت بفارق نقطتين من أخطاء طفيفة لضعف الخبرة.

وخلال مسيرتها، حصدت شما الكلباني العديد من الألقاب والميداليات، ومؤخراً فازت بجائزة فاطمة بنت مبارك لرياضة المرأة في نسختها السادسة عن فئة أفضل رياضية إماراتية، وفازت بجائزة أفضل لاعبة إماراتية في الحزام البنفسجي في ختام بطولة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو يوم السبت الماضي والذي كان تتويجاً لنجاحاتها وحصدها للعديد من الميداليات الملونة.

شهية مفتوحة

ورغم ما حققته البطلة الإماراتية الشابة لكن شهيتها ما زالت مفتوحة للذهب، دافعها في ذلك حبها للوطن، وحرصها على أن تكون على قدر الثقة والتحدي والدعم الكبير الذي تجده الرياضة من القيادة الرشيدة، والبيئة الجيدة التي يوفرها اتحاد الجوجيتسو، ولأنها تسعى لكتابة اسمها بمداد من ذهب في مشوار اللعبة.

طباعة Email