«الشارقة لرياضة المرأة» تستكشف موهوبات المستقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

درجت مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة على تجسيد نهجها الهادف إلى اكتشاف واحتضان اللاعبات الموهوبات للمستقبل في مختلف الألعاب الرياضية، إلى واقع عملي معاش يومياً، وذلك بالزيارة التي قامت بها 48 طالبة من مدرسة النوف النموذجية في الإمارة الباسمة.

وبعد التعرف على مرافق مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، ونادي الشارقة لرياضة المرأة، والألعاب التي تُمارس في أروقة المؤسسة والنادي، خاضت فرق طالبات مدرسة النوف سلسلة من التدريبات المشتركة مع نجمات المؤسسة والنادي في ألعاب كرة السلة والطاولة والتايكواندو، وبإشراف مباشر من الأجهزة الفنية في المؤسسة والنادي، وسط فرحة غمرت لاعبات المدرسة.

مؤشرات

وفي أحد أهم مؤشرات تطبيق نهج مؤسسة ونادي الشارقة لرياضة المرأة، فقد تم إطلاع طالبات مدرسة النوف على المشروع الرياضي الهادف، الذي تنفذه المؤسسة بكل إتقان، والمتمثل في مشروع «فتيات اليوم بطلات الغد»، الساعي إلى انتقاء اللاعبات الموهوبات في جميع الألعاب الرياضية، واحتضان الأبرز منهن في فرق المؤسسة والنادي في الوقت المناسب.

ووصفت فاطمة العليلي، رئيس قسم الألعاب الجماعية في نادي الشارقة لرياضة المرأة، زيارة طالبات مدرسة النوف النموذجية بالمهمة، مشددة على أن الزيارة تعكس رغبة وإصرار وعزم إدارتي المؤسسة والنادي على تجسيد توجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، إلى واقع فعلي في «رزنامة» العمل اليومي لكل منتسبي المؤسسة والنادي.

خبرات

وأشادت العليلي بمستوى الرغبة في التعلم واكتساب الخبرات لدى طالبات مدرسة النوف، وإصرارهن على استثمار الزيارة، والاستفادة القصوى من منشآت المؤسسة والنادي في تطوير إمكاناتهن الرياضية في الألعاب المعنية، كاشفة النقاب عن انتقاء لاعبات موهوبات في عدة ألعاب ولفئات عمرية محددة، منوهة بأن الهدف هو صناعة جيل رياضي بمقدوره تحقيق الإنجازات الرياضية في المشاركات المحلية والخارجية.

ولفتت العليلي إلى أن أبواب المؤسسة والنادي مفتوحة دائماً وأبداً أمام كل بنات الشارقة، خصوصاً أمام اللاعبات الموهوبات الراغبات بالانضمام إلى فرق النادي من أجل تحقيق أحلامهن في المجال الرياضي، منوهة بأن مؤسسة ونادي الشارقة لرياضة المرأة يزخران بمنشآت رياضية بمواصفات متكاملة.

وأشارت فاطمة العليلي إلى أن مؤسسة ونادي الشارقة لرياضة المرأة لديهما كوادر فنية وإدارية ومختصون على أعلى مستوى، شغلهم الشاغل هو اكتشاف اللاعبات الموهوبات، وانتقاء الأفضل منهن، لتمثيل فرق المؤسسة والنادي في المشاركات المقبلة، سواء على الصعيد المحلي أو الخارجي.

طباعة Email