اللجنة المنظمة لـ«مهرجان سباق دلما» تواصل التحضيرات

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

بدأ العد التنازلي لانطلاق مهرجان سباق دلما التاريخي الخامس المقرر له في الفترة من 27 أكتوبر الجاري وحتى الثالث من نوفمبر المقبل، بجزيرة دلما بمنطقة الظفرة وبدأ الجميع في التأهب للحدث التراثي الكبير، حيث من المتوقع أن تفتح جزيرة دلما أبوابها للمحامل الشراعية قبل انطلاق المهرجان بأيام حسب الجدول الذي سوف يتم إعلانه من جانب اللجنة المنظمة.

وتواصل اللجنة المنظمة برئاسة أحمد ثاني مرشد الرميثي نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية العمل من أجل استكمال كل التجهيزات الخاصة بالمهرجان التراثي الكبير على الصعيد اللوجيستي وكذلك على الصعيد الفني بتجهيز اللائحة الفنية الخاصة بالسباق نفسه والأمور المنظمة لكل التفاصيل.

من جانبه وصف سالم راشد الرميثي مدير عام نادي أبوظبي للرياضات البحرية ونائب رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان دلما التاريخي الخامس الحدث بعيد أهل التراث البحري، وقال: منذ أن خرج المهرجان إلى النور قبل خمس سنوات والجميع يعتبره عيداً لأهل البحر.

وعبّر سالم الرميثي عن فخره بتنظيم نادي أبوظبي للرياضات البحرية بالتعاون مع لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي للمهرجان مؤكداً أن النادي يبذل قصارى جهده من أجل نجاح النسخة الخامسة وخروجها بالصورة الرائعة التي اعتاد عليها الجميع في النسخ الأربع الماضية.

وتابع: بكل تأكيد إن رعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، للمهرجان تجعله حدثاً فريداً من نوعه وتضاعف من قيمته.

ووجه الرميثي الشكر لشركاء النادي ورعاة المهرجان مثنياً على الدور الكبير الذي يلعبه الشركاء والرعاة في النجاحات منقطعة النظير التي تحققت في النسخ الماضية والنجاحات المنتظرة من النسخة الخامسة سواء في التنظيم أم حجم المشاركة وكذلك شكل التنافس.

من جهة ثانية تقدم حميد سعيد بولاحج الرميثي المدير العام لنادي تراث الإمارات بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، لرعايته الكريمة لفعاليات مهرجان سباق دلما التاريخي للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً، الذي يمثل حدثاً تراثياً ورياضياً وثقافياً يعبر عن أصالة وحضارة الإمارات».

تعاون

وثمّن الرميثي التعاون المتميز بين نادي تراث الإمارات وكل من نادي أبوظبي للرياضات البحرية، ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، منوهاً بأهمية تضافر الجهود بين الجهات التراثية والثقافية في الدولة، في سبيل تحقيق رسالتها المشتركة بإبراز الوجه الحقيقي والمشرق لدولة الإمارات عربياً ودولياً.

وأشار الرميثي إلى أن تنظيم «سباق دلما لقوارب التجديف التراثية فئة 40 قدماً» ضمن فعاليات المهرجان يمثل جانباً من جوانب إسهام نادي تراث الإمارات المستمر والتزامه الثابت بإبراز تميز التراث البحري لدولة الإمارات، كما يأتي في إطار دعم النادي للفعاليات التراثية والثقافية التي تنظمها الجهات الرسمية سعياً إلى التعريف بتراث الدولة والمحافظة عليه.

طباعة Email