أبوظبي للدراجات يطلق الموسم الثاني من سباق فالكون ضمان سيريز

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلق نادي أبوظبي للدراجات الهوائية سباق "فالكون ضمان سيريز" للموسم الثاني، بالتعاون مع الشركة الوطنية للضمان الصحي "ضمان".

استهدف هذا السباق، الذي انطلق من أمام المقر الجديد للنادي في جزيرة الحديريات اليوم، تحفيز المجتمع على ممارسة رياضة الدراجات الهوائية وجعلها أسلوب حياة، نظراً لفوائدها الصحية والبيئية والاقتصادية.

يتكون السباق من ست جولات على مدار الموسم، انطلقت الجولة الأولى بالفعل، أما الجولة الثانية ستكون 8-11-2022، وبالنسبة للجولة الثالثة ستكون 6-12-2022، والرابعة بتاريخ 3-1-2023، والجولة الخامسة ستكون بتاريخ 7-2-2023، وأخيراً ستكون الجولة السادسة بتاريخ 7-3-2023.

 وسيتم احتساب النقاط في هذا السباق بشكل تراكمي في كل جولة لكل فئة مشاركة، وسيحصل الفائزون في نهاية السباق على جوائز قيمة مقدمة من الشركة الوطنية للضمان الصحي "ضمان"، فيما يتم التتويج النهائي في أخر جولة.

والجديد في الموسم الثاني من السباق، هو مشاركة أصحاب الهمم في السباقات للمرة الأولى، إيماناً من إدارة نادي أبوظبي للدراجات بأهمية تمكينهم في المجتمع وتشجيعهم على انتهاج الرياضة كأسلوب حياة صحية ونشيطة، فضلاً عن دعم طموحات هذه الفئة من الرياضيين في المنافسة على أعلى المستويات مستقبلاً.

كما شارك أيضاً، لاعبو النادي بهدف التوعية بأهمية رياضة الدراجات الهوائية، ولن يحصلوا على جوائز مالية، لخلق مجتمع نابض بالحياة والصحة والسعادة لفعاليات الرياضية الجديدة والمتنوعة التي تلبي طموحات ورغبات جميع أفراد المجتمع، أما الجوائز فستقدم للدراجين المشاركين.

 وبهذه المناسبة، أشاد الرئيس التنفيذي لنادي أبوظبي للدراجات الهوائية "النخيرة الخيلي" بالإقبال المتزايد على السباق في الموسم السابق، ما يدل على ازدياد  الوعي المجتمعي في ممارسة رياضة الدراجات الهوائية وفي دلالة واضحة على نجاح واستحقاق أن تكون أبوظبي عاصمة للدراجات الهوائية وبجدارة.

وأضاف :" جاء هذا السباق في إطار جهود نادي أبوظبي للدراجات الهوائية في توسيع نطاق ممارسة رياضة الدراجات، والعمل على تنظيم الفعاليات والمسابقات الهادفة إلى تعزيز الوعي المجتمعي بأهمية هذه الرياضة، فضلاً عن اكتشاف المواهب وتشكيل الفرق الرياضية المرتبطة بالنادي".

وقال:"تعزز هذه الفعالية، وغيرها من الفعاليات التي ينظمها النادي، ثقافة ركوب الدراجات في أبوظبي وتشجع على استخدامها كوسيلة تنقل عملية وصديقة للبيئة، بالإضافة إلى كونها وسيلة رياضية وترفيهية، الأمر الذي يزيد من مستوى سعادة ورفاهية وصحة ونشاط المجتمع ويعزز من تجارب نمط الحياة الراقي والمستدام في الإمارة".

 

طباعة Email