رابطة الملاكمة الدولية توقف أوكرانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أوقفت رابطة الملاكمة الدولية للهواة الاتحاد الأوكراني امس الجمعة قبل انتخابات جديدة لرئاسة الرابطة، سيكون لها تأثيرها الكبير على مستقبل الرياضة في أولمبياد 2024 وما بعدها.

ويرأس الروسي عمر كريمليف الرابطة الدولية، لكن من المقرر أن تصوت الاتحادات الوطنية غدا الأحد في اجتماع طارئ في أرمينيا على ما إذا كان سيتم إجراء انتخابات رئاسية.

ولن تتمكن أوكرانيا من الإدلاء بصوتها في أي انتخابات ستجري.

وقالت رابطة الملاكمة الدولية على موقعها على الإنترنت "تم تعليق عضوية الاتحاد الأوكراني مؤقتا بسبب تدخل الحكومة في عمل الاتحاد الوطني". "سيتم إلغاء التعليق إذا تم استيفاء الشروط وهي ...استقلالية الاتحاد واعتراف السلطات الأوكرانية بالانتخابات التي جرت في 17 ديسمبر 2021".

وبعث الاتحاد الأوكراني للملاكمة إلى أعضاء الرابطة أول أمس الخميس يدعو كريمليف إلى الاستقالة أو التصويت على ترك منصبه.

ولا تعترف الرابطة الدولية بكيريلو شيفتشنكو رئيسا للاتحاد الأوكراني بل تعتبر سلفه فولوديمير بروديفوس رئيسا للاتحاد المحلي. وبروديفوس حليف لكريمليف وترك أوكرانيا عقب العملية العسكرية الروسية في فبراير وهو الآن نائب رئيس الرابطة الدولية.

وانتخب كريمليف، الذي افتتح مركزا للملاكمة في موسكو بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هذا الشهر، رئيسا للرابطة بالاجماع في اسطنبول في مايو الماضي بعد استبعاد منافسه الهولندي بوريس فان دير فورست قبل يومين من التصويت.

وأقرت محكمة التحكيم الدولية في يونيو الماضي بأنه كان من الخطأ استبعاد فان دير فورست.

وتتضمن أجندة يوم الأحد تصويتا للاتحادات الوطنية بنعم أو لا على سؤال "هل ترغب في التصويت على انتخابات أخرى لاختيار الرئيس؟".

اذا كان الاختيار نعم سينافس كريمليف ضد فان دير فورست.

وأبلغ مايك مكاتي المدير التنفيذي للاتحاد الأمريكي عبر الهاتف من يريفان "ستكون نهاية الرابطة اذا لم تجر انتخابات بعد أن أقرت محكمة التحكيم الدولية بخطأ استبعاد بوريس".

وأضاف "في اعتقادي أنه في حالة عدم إجراء انتخابات ستتعرض الرابطة للإيقاف بشكل دائم أو ستلغيها اللجنة الأولمبية الدولية".

مخاوف الاستبعاد من الأولمبياد

وأشار مكاتي، وهو حليف لفان دير فورست واستُبعد من الانتخابات أيضا في مايو، إلى أن رياضة الملاكمة ربما تغيب عن أولمبياد لوس أنجليس 2028 اذا لم يحدث تغيير في القيادة.

وتابع "بدون المشاركة في الأولمبياد سيتم قطع التمويل عن كل الاتحادات الوطنية وسيتأثر مجتمع الملاكمة وصولا إلى الملاكمين في سن ثماني سنوات في كل دول العالم".

ولم تدخل الملاكمة الجدول المبدئي لمنافسات 2028 وستدير اللجنة الأولمبية الدولية منافسات الملاكمة في ألعاب باريس 2024.

كانت اللجنة الأولمبية الدولية قد جردت الرابطة الدولية للملاكمة في 2019 من المشاركة في أولمبياد طوكيو العام الماضي بسبب مشكلات تتعلق بالحوكمة والتمويل والتحكيم والأخلاق بداعي اعتمادها المالي على شركة جازبروم الروسية المملوكة للدولة. 

طباعة Email