الكشف عن مسار ماراثون أدنوك أبوظبي 2022

الشخصيات المشاركة في المؤتمر الصحافي خلال لقطة جماعية | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف مجلس أبوظبي الرياضي وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) عن تفاصيل النسخة الرابعة من ماراثون أدنوك أبوظبي الذي يقام 17 ديسمبر المقبل، ويمر بمجموعةٍ من أبرز معالم العاصمة أبوظبي على امتداد 42.2 كيلومتراً، مع تبقى 100 يوم على انطلاقة الحدث الشهير، إذ من المتوقع أن تستقطب نُسخة هذا العام أكثر من 20 ألف مشارك بزيادة بنسبة 65% عن نسخة العام الماضي، والتي شهدت مشاركة أكثر من 12 ألف متسابق من مختلف الأعمار والفئات، بالإضافة إلى نخبة من الرياضيين العالميين.

وخلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس بمقر مركز أدنوك للأعمال بحضور عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، الدكتور سيف سلطان الناصري مدير دائرة الموارد البشرية في أدنوك، المقدم محمد الخاطري ممثل شرطة أبوظبي، المهندس حمد العفيفي مدير إدارة الحركة المرورية في مركز النقل المتكامل، لوكا أونوفريو ممثل شركة آر سي اس للرياضة والفعاليات، تم الكشف عن مسار وقمصان الماراثون.

ويبلغ إجمالي جوائز الماراثون المالية 303 آلاف دولار (1.1 مليون درهم)، وينطلق من أمام المقر الرئيسي لأدنوك، ليمر بعدها بمجموعةٍ من أشهر معالم المدينة، من ديوان ولي العهد وقصر البطين وجامع الشيخ زايد الكبير، مروراً بقصر الحصن والمركز التجاري العالمي أبوظبي، ووصولاً إلى خط النهاية عند مجمع أدنوك، في الموقع الذي سيحتضن قرية السباق.

حرص

وقال عارف العواني: «حرصنا على إضافة تعديلات جديدة على نظام الماراثون بناء على استبيان شامل لآراء مختلف المشاركين لضمان تنظيم فعالية استثنائية واستمراراً للنجاح والإقبال اللافت الذي حققته النسخ السابقة، حيث باتت من أبرز الفعاليات على أجندة دولة الإمارات الرياضية ومدينة أبوظبي على وجه خاص. وكلنا ثقة بأن هذه الإجراءات ستثمر عن نسخة متميزة تلبّي تطلعات مختلف أفراد المجتمع كما عوّدناهم دائماً».

بدورهم أكد مسؤولو شرطة أبوظبي ومركز النقل المتكامل على مزايا المسار الجديد، بينما سلط رئيس الفعاليات الكبرى في ار سي اس سبورتس أند إيفنتس لوكا أونوفريو الضوء على التحسينات الجديدة على السباق، بما ذلك السلسلة الجديدة كُلياً من السباقات، التي توفر فرصاً مثالية للتدريب وتؤكد على أهمية دمج الأنشطة الرياضية في روتين الحياة اليومية لتعزيز الحسّ الرياضي المجتمعي.

من جهته قال الدكتور سيف سلطان الناصري، مدير دائرة الموارد البشرية في أدنوك: «نترقب نسخة رفيعة المستوى بفضل التعديلات الجديدة التي تم إجراؤها، وسيكون المشاركون على موعد مع تجربة جديدة».

طباعة Email