ثمانية جرحى في صفوف الجمهور.. أعمال شغب توقف نهائي كأس تونس لكرة اليد

ت + ت - الحجم الطبيعي

أوقفت السلطات التونسية اليوم الاربعاء، مباراة الدور النهائي لبطولة كأس تونس لكرة اليد بين قطبي العاصمة ناديي الترجي والإفريقي في صالة رادس بسبب أعمال شغب بين الجماهير تسببت في سقوط جرحى.

واضطر حكم المباراة إلى ايقافها بسبب تبادل العنف والمقذوفات والشماريخ بين جماهير الفريقين، بعد عشر دقائق من انطلاقها بينما كانت النتيجة  التعادل 5 / 5.

وتبادل لاعبو ومسؤولو الفريقين العنف أيضا على أرضية الصالة.

وقال متحدث باسم الحماية المدنية معز تريعة لوسائل الاعلام المحلية إن ثمانية جرحى في صفوف الجمهور نقلوا اليوم الى مستشفى في ولاية بن عروس القريبة من العاصمة.

وأظهرت مقاطع فيديو أحد الجرحى مضرجا بالدماء وفاقدا للوعي.

وقالت وزارة الرياضة ان الأحداث التي شهدتها الصالة  تعد "فصلا خطيرا جديدا في تدهور الأمن والأخلاقيات الرياضية".

وتشهد المنشآت الرياضية في تونس أعمال عنف متكررة عادة ما تحدث بين الجماهير وقوات الأمن.

 

طباعة Email