وفاة بطل كمال الأجسام العالمي سيدريك ماكميلان عن 44 عاماً

ت + ت - الحجم الطبيعي

توفي بطل كمال الأجسام العالمي سيدريك ماكميلان بطل «أرنولد كلاسيك 2017» عن عمر يناهز 44 عاما، إثر معاناته من متاعب صحية إثر إصابته بأزمة قلبية كادت تودي بحياته العام الماضي.

وظل لاعب كمال الأجسام الشهير يؤخر عودته إلى المنافسة في البطولات بسبب مشاكل صحية، لكنه بدا متفائلاً بشأن قدرته على العودة في الأشهر الأخيرة، وفقا لما ذكرته صحيفة «ذا صن» البريطانية.

وأعلنت شبكة «Generation Iron» في وقت متأخر أمس نبأ وفاة سيدريك، وكتبت: «ارقد في سلام سيدريك ماكميلان، نشعر بالحزن الشديد للإبلاغ عن وفاة سيدريك عن عمر يناهز 44 عاما، ونرسل التعازي للأصدقاء والعائلة».

تعرض ماكميلان لأزمة كادت تقضي على حياته في ديسمبر 2021، وبعدها تحدث عن مشكلاته الصحية قائلاً إنه كان يعاني من مشاكل في التنفس بعد إصابته بـ كوفيد-19، إذ أدت مشكلة التنفس في النهاية إلى دخوله المستشفى بسبب الالتهاب الرئوي ووضعه على أجهزة دعم الحياة.

ولد سيدريك ماكميلان في 16 أغسطس 1977 في ولاية كارولينا الجنوبية الأمريكية، وترعرع وهدفه بناء عضلات كبيرة بحسب ما وصف في حواراته الصحفية، وبالإضافة إلى مسيرته المهنية في كمال الأجسام الحافلة بالبطولات، عمل سيدريك في جيش الولايات المتحدة لوقت طويل، قبل أن يخوض تجربة احتراف كمال الأجسام.

ويذكر أن ماكميلان فاز ببطولة أرنولد كلاسيك في عام 2017، وكان معروفًا بأنه أعاد المظهر الكلاسيكي إلى رياضة كمال الأجسام المفتوحة للرجال.

طباعة Email