ذهبيتان لأمريكا وأوزبكستان في مونديال المبارزة بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت منافسات ثاني أيام بطولة العالم للمبارزة للشباب تحت 20 سنة والناشئين، والمقامة في مجمع حمدان بدبي، تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي، ذهبيتين لأمريكا وأوزبكستان.

وحققت الأمريكية ماجدة سكرونفيتش، الميدالية الذهبية في سلاح السيف للناشئات، بتغلبها 15-10 على مواطنتها سيبان سولفانا، والتي نالت الفضية.

ورفعت ماجدة سكرونفيتش، رصيدها إلى ذهبيتين، بعد فوزها في اليوم الأول للبطولة، بذهبية سلاح السيف للشباب، فيما حصل على الميداليتين البرونزيتين للسلاح السيف للناشئات، الفرنسية اليخاندرا مانجا، والكورية الجنوبية اينون كيم.

في حين، توج الأوزبكي زهير الدين قدوروف، بذهبية سلاح السيف للناشئين، بعد تغلبه 15-12، على الألماني كولين هيتشكوك، والذي نال الفضية، وحصل على البرونزيتين الأمريكيان يكودي جي وويليام موريل.

من ناحية أخرى، ترأس المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس اتحادات الإمارات والعرب وآسيا للمبارزة، اجتماع الجمعية العمومية الـ 34 للاتحاد الآسيوي للمبارزة، بمجمع حمدان الرياضي بدبي، وبمشاركة 38 من 50 دولة أعضاء بالاتحاد الآسيوي.

وحضر الاجتماع الذي عقد على هامش بطولة العالم للمبارزة للشباب تحت 20 سنة والناشئين، كضيوف شرف، كل من مبانييك اندياي رئيس الاتحاد الأفريقي للمبارزة، وفيتالي روكفين رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية للمبارزة.

عمل دؤوب

وأكد المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، في كلمته الافتتاحية للاجتماع، على العمل الدؤوب من أجل استدامة رياضة المبارزة في العالم، والحفاظ على ما وصلت إليه من تقدم ورقي، ينعكس على مستوى أبطال اللعبة، ليس فقط في آسيا، ولكن في جميع أنحاء العالم، وشدد على أن الهدف واحد للجميع، وهو تطوير المبارزة.

وتم بعدها استعراض ما ورد في محضر اجتماع الجمعية العمومية الماضي، والتأثيرات السلبية لجائحة كوفيد 19 على الرياضة في جميع دول العالم، وتم عرض الأعمال التي قام بها الاتحاد عبر الإنترنت، وتواصله الواقعي، ما كان له أكبر الأثر في الحفاظ على مستوى المبارزة بالقارة.

تفاهم

ثم تم توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد الآسيوي ونظيريه الاتحادين الأفريقي والأمريكي الجنوبي للمبارزة، بهدف تدعيم وتقوية هذه الرياضة النبيلة في دول القارات الثلاث، واستعرض الاجتماع أيضاً، عرضاً خاصاً بالتحضير لبطولة آسيا للكبار من 10 إلى 15 يونيو المقبل، في كوريا الجنوبية، وأكد الوفد الكوري أنهم سيرسلون الدعوة الرسمية للاتحادات الآسيوية للمشاركة، في موعد أقصاه 8 أبريل الجاري، فيما أبدت دول أخرى رغبتها في استضافة تلك البطولة، ومنها أوزبكستان، إذا اعتذرت كوريا الجنوبية عن الاستضافة. وناقش الاجتماع كذلك، دورة الألعاب الآسيوية الـ 19، بمدينة هانغتشو بالصين، وبند مراجعة ومناقشة والتصويت للموافقة على تعديل الدستور والقواعد الإدارية لهيئة مراقبة السلوكيات المالية، وهو الأمر الذي لاقى استحساناً كبيراً من جميع الدول الأعضاء، وكانت الموافقة عليه بالإجماع.

 

طباعة Email