14 ميدالية للإمارات في افتتاح «الشّارقة لقوى أصحاب الهمم»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

برعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، انطلق أمس ملتقى الشارقة الدولي العاشر لألعاب القوى أصحاب الهمم على ملاعب نادي الثقة، ويختتم غداً الأربعاء.

شهدت منافسات اليوم الأول منافسات مثيرة، وتألقاً كبيراً من الفرق الإماراتية حيث حصد فرسان الإرادة 14 ميدالية ملونة، بواقع ميدالية ذهبية و6 ميداليات فضية و7 ميداليات برونزية.

وحقق نادي أبوظبي ميدالية ذهبية وميدالية فضية، كما حقق نادي خورفكان 5 ميداليات فضيتين، و3 ميداليات برونزية، وحقق نادي العين ميداليتين فضيتين وميداليتين برونزيتين، وحقق نادي الثقة ميدالية فضية وميدالية برونزية، وحقق نادي دبي ميدالية برونزية.

وتصدرت الجزائر ميداليات اليوم الأول بـ 5 ذهبيات وميداليتين فضيتين ثم العراق بواقع 10 بـ 3ذهبيات، و4 فضيات، و3 برونزيات، ثم تايلاند بـ 3 ذهبيات، 3 فضيات، 6 برونزيات.

وفي مسابقات 100 م رجال جري بالكرسي المتحرك فئة t34، حقّق اللاعب وليد كتيلا من تونس الميدالية الذهبية، وأحرز اللاعب راتانا شايوات من تايلاند الميدالية الفضية، وحقق اللاعب أحمد نواد من نادي العين الميدالية البرونزية.

وفي مسابقات 100م رجال جري بالكرسي المتحرك فئة t53، حقق اللاعب بونجساكورن بايو من تايلاند الميدالية الذهبية، وفاز مواطنه سوبا أنتاسين  الميدالية البرونزية، وأضاف اللاعب عبدالله العنزي من الكويت الميدالية الفضية.

وفي مسابقات رمي الرمح الكرسي المتحرك سيدات فئة f33/34، فازت اللاعبة الجزائرية أسمهان بوجدار الميدالية الذهبية، وحققت اللاعبة سارة السناني لاعبة نادي أبوظبي الميدالية الفضية، واقتنصت اللاعبة عائشة سالم الخالدي من نادي خورفكان الميدالية البرونزية.

وفي مسابقات رمي الرمح الكرسي المتحرك سيدات فئة f56/57، حققت اللاعبة الجزائرية صفية جلال الميدالية الذهبية، وأحرزت مواطنتها نادية مدجمد  الميدالية الفضية، وحققت اللاعبة شيام الرشيدي من نادي دبي الميدالية البرونزية. 

وفي مسابقات رمي الجلة سيدات فئة  f13/35/37/40-46، فازت لاعبة تونس نورهين بلحاج الميدالية الذهبية، واقتنصت اللاعبة مريم الزيودي من نادي خورفكان الميدالية الفضية، وحصدت اللاعبة إيفا داتينسكا من التشيك الميدالية البرونزية. 

وفي مسابقات رمي الصولجان نساء فئة f32، تقتنصت اللاعبة الجزائرية مونيا غازي الميدالية الذهبية، وحققت اللاعبة ذكرى الكعبي من نادي العين  الميدالية الفضية، وفازت زميلتها نورة الكتبي بالميدالية البرونزية. 

وفي مسابقة رمي القرص رجال فئة f35-37/46، حقق لاعب كازاخستان داستان موكاشبيكوف الميدالية الذهبية، وحصد اللاعب محمد الكعبي من نادي العين لأصحاب الهمم الميدالية الفضية، وفاز اللاعب العراقي محمد هندي بالميدالية البرونزية. 

وفي مسابقة رمي القرص رجال بالكرسي المتحرك فئة f33/34، حقق اللاعب العراقي حسسين خفاجي الميدالية الذهبية، وحصد اللاعب الألماني دانيال شيال الميدالية الفضية، وفاز اللاعب أحمد الحوسني من نادي الثقة بالميدالية البرونزية.

وفي مسابقة رمي القرص رجال بالكرسي المتحرك فئة F51/54/55، فاز اللاعب الجزائري محمد برحال بالميدالية الذهبية، وحقق لاعب نادي خورفكان عبدالله المسبحي الميدالية الفضية، وحصد زميله فهد الزيودي الميدالية البرونزية.

أرقام قياسية 

حققت اللاعبة الإماراتية ذكرى الكعبي، رقماً قياسياً آسيوياً في مسابقة رمي الصولجان للإناث فئة F32، كما حقق اللاعب التايلاندي بونجساكورن بايو رقماً قياسياً آسيوياً في مسابقات 800 م رجال، واستطاع لاعب موريشيوس يوفاني فيليب تحقيق رقم قياسي إفريقي في سباق 800 م رجال فئة t20.

وتقدم عيسى هلال رئيس مجلس الشارقة الرياضي  بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على دعمه المتواصل لأبنائه من أصحاب الهمم، وتوفير البنية التحتية اللازمة، من أجل حياة كريمة لهم.

كما أشاد رئيس مجلس الشارقة الرياضي  بنجاح إدارة نادي الثقة للمعاقين في تنظيم واستضافة ملتقى الشارقة الدولي العاشر لألعاب القوى للمعاقين، مؤكداً أن هذه التجمعات تسهم بقدر كبير في اكتشاف الموهوبين، كما تحقق التآلف والتعاون بين اللاعبين والمدربين.

وأكد الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس اللجنة المنظة العليا للمتقى رئيس مجلس إدارة نادي الثقة، أنّ استقبال إمارة الشّارقة لهذا الحدث الرياضي الكبير، ملتقى الشارقة الدولي العاشر لألعاب القوى للمعاقين، دليل اهتمام قيادتنا الرشيدة بأصحاب الهمم، موجهاً أسمى آيات الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشّارقة، الذي يولي أصحاب الهمم اهتماماً خاصاً.

كما وجه الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، على رعايته لهذا الحدث، مشيراً إلى أنّ دولة الإمارات وتحديدا إمارة الشارقة أصبحت تحتل مكانة عالمية في رياضة أصحاب الهمم، وخاصة بعد النجاح الكبير الذي تحقق في البطولات العالمية السابقة.

وأكد أنّ إنجازات فرسان الإرادة فاقت كل التوقعات، وأنّ ما تحقق من نجاح، هو نتيجة تضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد، موجهاً الشكر إلى رؤساء الوفود المشاركة، ووسائل الإعلام على وجودها المكثف في البطولة، والتي يعتبرها شريكاً أساسياً في نجاحات فرسان الإرادة.

وأعرب البطل الإماراتي محمد القايد ، عن سعادته بتحقيق الميدالية الفضية في منافسات 800 م ، مؤكدة أن هذا الإنجاز يرجع بفضل الدعم والتشجيع من القيادة الرشيدة، لذوي الإعاقة  من الرياضيين وتشجيعهم لتحقيق مراكز متقدمة في كل المسابقات.

وشكر محمد القايد ، القيادة الرشيدة على الاهتمام برياضة أصحاب الهمم، واستضافة البطولات العالمية على أرض إمارة الشارقة الإمارة الباسمة، والتي أتاحت الفرصة للمتسابقين الإماراتيين؛ للمشاركة فيها وسط جمهورهم من أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة، الذين حضروا لتشجيعهم في هذه الملتقى العالمي، وهذا ما جعل المسؤولية كبيرة جدا على المتسابقين الذين يسعون بكل جهد وتعب لإسعاد هؤلاء الجمهور، وتحقيق عدد كبير من الميداليات في جميع أنواعها.

وأشادت الوفود المشاركة في الملتقى، بالتنظيم الرائع لملتقى الشارقة، في نسخته العاشرة، مؤكدين أنّ البطولة تشهد تطوراً كبيراً من عام إلى آخر، وأصبحت هناك احترافية كبيرة في تنظيم المنافسات، وتناغماً كبيراً بين جميع اللجان العاملة في البطولة.

طباعة Email