نجاح كبير لجولة سلوفينيا في «دوري أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو»

جانب من المنافسات | وام

ت + ت - الحجم الطبيعي

حققت جولة سلوفينيا من سلسلة جولات الدوري الدولي لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو نجاحاً كبيراً، حظي بردود أفعال واسعة في أوروبا في مختلف وسائل الإعلام التقليدية والحديثة، في ظل مشاركة 240 لاعباً ولاعبة من 20 دولة حول العالم.

وأقيمت المنافسات في مدينة ليوبليانا السلوفينية وحضرها روبيرت بيردتش رئيس الاتحاد الأوروبي وعدد من مسؤولي رياضة الجوجيتسو في أوروبا.

وشهدت النزالات تألق العديد من اللاعبين والأبطال أهمهم السلوفيني المير كابيتش، الذي فاز بالميدالية الذهبية للحزام الأسود للبدلة فئة «الأساتذة 2» لوزن 120 كجم، وماكس أرنولد الذي توج بذهبية وزن 85 كجم للمحترفين فئة الحزام البني، والكرواتي لوكا سكوريتش الذي فاز بالميدالية الذهبية عن وزن 120 كجم للمحترفين فئة من دون بدلة، والبطلة السلوفينية ماروسا سميجوتش التي فازت بذهبية وزن 55 كجم للحزام الأزرق من دون بدلة.

تأكيد

وأكد روبيرت بيردتش رئيس الاتحاد الأوروبي للجوجيتسو أن أبوظبي أحدثت نقلة نوعية كبيرة في الجوجيتسو على المستوى العالمي.

وقال : «نتقدم بالشكر إلى عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، وإلى رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو، كل محبي ومنتسبي ومسؤولي الجوجيتسو في العالم، يدركون أن تاريخ تلك اللعبة ينقسم إلى مرحلتين، مرحلة ما قبل دخول أبوظبي لدائرة التأثير فيها، ومرحلة ما بعد دخول أبوظبي بثقلها بما حقق نقلة نوعية شاملة في كل الجوانب».

من ناحيته أكد طارق البحري مدير عام رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو أن المتابعة الحثيثة من عبد المنعم الهاشمي لكل جولات وبطولات الرابطة، وتعليماته المستمرة بالتطوير والتحديث، وراء النجاحات المتواصلة لفعاليات الرابطة حول العالم.

طباعة Email