00
إكسبو 2020 دبي اليوم

8 رموز في ختام جائزة زايد الكبرى للهجن اليوم

ت + ت - الحجم الطبيعي

تختتم اليوم منافسات جائزة زايد الكبرى للهجن، ضمن فعاليات مهرجان الشيخ زايد 2021-2022، التي ينظمها اتحاد الإمارات لسباقات الهجن، برئاسة معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان.

وانطلق المهرجان يوم الخميس الماضي، وسط مشاركة كبيرة من ملاك الهجن من أبناء الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، في ميدان الهجن بالوثبة بأبوظبي، حيث خصصت اللجنة المنظمة، 216 شوطاً للمنافسات في فئات الحقايق واللقايا والإيذاع والثنايا والحول والزمول، منها 50 شوطاً للرموز، في أكبر عدد من الرموز في تاريخ الجائزة.

ويسدل الستار على المهرجان، بمنافسات الحول والزمول للجماعة، على مدار 8 أشواط، تشهد الصراع على 8 رموز، هي الأغلى في المنافسات على الإطلاق، إذ يقام الشوط الرئيس الأول للحول المفتوح، ويحصل الفائز به على سيف، إضافة إلى 3 ملايين درهم، فيما خصص الشوط الثاني للزمول المفتوح، ويحصل الفائز بالشوط على سيف، بالإضافة إلى الجائزة المالية، وقدرها 2 مليون درهم.

وفي الشوط الثالث للحول المحليات، تتنافس المطايا المشاركة على السيف، و2.5 مليون درهم، بينما يتوج الفائز بلقب الشوط الرابع المخصص للزمول المحليات على سيف، إضافة إلى مليون ونصف مليون درهم.

وخصصت اللجنة المنظمة، 4 رموز لفئة الإنتاج، تشجيعاً للملاك على الاهتمام بهذه الفئة، إذ يقام الشوط الخامس للحول المحليات الإنتاج، ويحصل الفائز به على بندقية و2.5 مليون درهم، فيما يحصل الفائز بلقب الشوط السادس، المخصص للزمول المحليات الإنتاج، على بندقية، إضافة إلى مليون ونصف مليون درهم.

ويقام الشوط السابع لفئة الحول المهجنات الإنتاج، حيث ينال المتوج بالمركز الأول، على بندقية ومليونين ونصف مليون درهم، فيما خصص الشوط الأخير للزمول المهجنات الإنتاج، والصراع على بندقية الشوط، إضافة إلى مليون ونصف مليون درهم.

كما خصصت اللجنة المنظمة للسباق، جوائز مالية كبيرة لأصحاب المراكز من الثاني وحتى الخامس، تتراوح بين مليون ونصف مليون وحتى 50 ألف درهم.

منافسات

وكانت منافسات الجائزة قد تواصلت أمس، ولليوم الثامن على التوالي، بأشواط الحول والزمول لأبناء القبائل، لمسافة 8 كلم، في الميدان الغربي بالوثبة، وذلك على مدار 20 شوطاً، منها 10 أشواط في الفترة الصباحية، و12 في الفترة المسائية، شهدت المنافسة على 5 رموز.

وحصد شعار محمد سلطان مرخان الكتبي، أول رموز الفترة المسائية، عن طريق «راهية»، التي توجت بكأس الحول المفتوح، بعد أن قطعت مسافة الشوط في 12.24.4 دقيقة، بينما أهدى «موفق» لسفر عقاب مساعد الشريف الهجن السعودية، ناموس ثاني الأشواط، وتوج ببندقية الزمول المفتوح، بزمن قدره 12.40.2 دقيقة.

وأهدت «الوجبة»، شعار حمد غانم سلطان الهديفي، كأس الحول المحليات في الشوط الثالث، بعد أن أحرزت المركز الأول، مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 12.15.6 دقيقة، بينما تألق شعار عبيد بالحلوس ذيبان العامري، في الشوط الرابع للحول من فئة الإنتاج، عن طريق «الغزلانية»، التي نجحت في التفوق على كافة منافسيها، وأنهى الشوط في 12.24.8 دقيقة.

وحصد «مدلل» لعبيد هلال مبارك العفاري من المملكة العربية السعودية، آخر رموز منافسات أمس، بعدما انتزع بندقية الزمول من فئة الإنتاج، إضافة إلى 400 ألف درهم، وخطف المركز الأول، بتوقيت قدره 12.35.7 دقيقة.

طباعة Email