00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سلطان النيادي: الجوجيتسو في الإمارات ثقافة مجتمع ومشروع وطن

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أكد رائد الفضاء الإماراتي سلطان النيادي أن الجوجيتسو تجاوز مفهوم الرياضة في الإمارات وأصبح ثقافة مجتمع ومشروع وطن لبناء أجيال جديدة، قوية قادرة على تحمل مسؤولية المستقبل، بفضل الدعم الكبير الذي تلقاه من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وقال النيادي - في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات "وام" - إن اختيار هذه الرياضة للتأثير الإيجابي على الأجيال الجديدة كان موفق للغاية لإدخالها المدارس ونشرها على أوسع نطاق، مشيرا إلى أن اتحاد الإمارات للجوجيتسو برئاسة عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد الآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لم يكتف بذلك فقط، لكنه نظم البطولات داخل وخارج الدولة، واستقطب أفضل المدربين في العالم، وأدخلها المناهج الدراسية، وطبق أفضل البرامج الدولية في اختيار وصقل وتأهيل الأبطال، ما يعكس الاسلوب العلمي المدروس في العمل.

وعن علاقة الفضاء بالجوجيتسو من وجهة نظره .. قال النيادي - الذي مارس رياضة الجوجيتسو لفترة طويلة، ووصل فيها إلى الحزام البنفسجي، وشُرف بإلقاء كلمة الدولة المنظمة نيابة عن سعادة عبدالمنعم الهاشمي في النسخة الـ 26 من بطولة العالم للجوجيتسو، التي انطلقت أمس في أبوظبي تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي - الفضاء والجوجيتسو وجهان لعملة واحدة، فالفضاء يحتاج إلى لياقة بدنية وتركيز وتحمل وصبر، وكلها أمور موجودة في الجوجيتسو التي تحقق أيضا التوافق العضلي والذهني، وتوفر الطاقة الإيجابية عند ممارسيها، كما أنها تمنح ممارسيها الثقة بالنفس، والإقدام والعمل في فريق، وقد استفدت في مسيرتي العلمية من ممارستي لرياضة الجوجيتسو، وأفتخر بوصولي إلى الحزام البنفسجي فيها.

وحول تنظيم الإمارات لبطولة العالم بمشاركة أكثر من 2000 لاعب ولاعبة من 65 دولة .. قال النيادي : الإمارات وأبوظبي تحديدا أصبحت عاصمة الجوجيتسو العالمي، تنظم أضخم البطولات، وتقدم أكبر الجوائز، وتستضيف مقرات الاتحادين الدولي والآسيوي، وتتبنى أفضل ممارسات في العالم في صناعة الأبطال، وكل دول العالم تدرك أن الإمارات رقم صعب في هذه الرياضة، وسبب رئيسي من أسباب تطورها في العالم بأسره.

جدير بالذكر أن سلطان النيادي هو أحد أول رائدي فضاء إماراتيين، ضمن برنامج الإمارات لرواد الفضاء الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في عام 2017 بهدف تدريب وإعداد فريق من رواد الفضاء الإماراتيين وإرسالهم إلى الفضاء للقيام بمهام علمية مختلفة.
 

طباعة Email