00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بخيت سعد يتألق في «مجلس الزبير»

ت + ت - الحجم الطبيعي

كرم مجلس الحكم والمراقب المونديالي الأولمبي لكرة اليد، النقيب عمر محمد زبير المرزوقي وبقية أعضاء المجلس، النجم الإماراتي الدولي بخيت سعد في مبادرة تحمل عنوان الوفاء والتقدير للمبدعين الرياضيين وذلك في مقر مجلسه في منطقة الورقاء.

وقال المرزوقي بهذه المناسبة إنه لا يمكن أن نضع تصنيفاً لأجمل الأهداف في تاريخ الكرة الإماراتية، دون أن نحجز مكاناً في المقدمة بهدف النجم بخيت سعد في مرمى الكويت في تصفيات كأس آسيا 1992، وهو الهدف الذي اجتمعت فيه كل عناصر التشويق والإثارة ليبقى خالداً في أذهان الرياضيين.

وأضاف إن بخيت سعد كان «وجه السعد» على الكرة الإماراتية في كثير من المباريات بمردوده القوي وروحه القتالية العالية وتسديداته الصاروخية، مسطراً إسمه بأحرفٍ من ذهب في تاريخ منتخب الإمارات ليحصل على شهادة الإجادة بكل الألوان.

وأضاف: لعب بخيت سعد 12 موسماً في الدوري الإماراتي منها 11 موسماً في فريق الشباب سابقاً وشباب الأهلي حالياً، وموسم في نادي الجزيرة متذوقاً طعم البطولات 3 مرات بواقع بطولة واحدة في الدوري عام 95 وبطولتين في منافسة كأس رئيس الدولة عامي 1993 و1997، وشارك في كأس الخليج في عامي 1994 و1996 وكان أحد العناصر التي مثلت المنتخب في منافسة كأس آسيا 1996 التي حل فيها الأبيض وصيفاً.

وأوضح المرزوقي أن التواصل بين الرياضيين يحقق التطلعات المرجوة في عكس وجهات النظر حول الكثير من الأمور الرياضية لتحقيق المصلحة العامة والوصول إلى القواسم المشتركة التي تعزز التطور الرياضي في جميع المجالات الرياضية، موضحاً أن وجوده في مجلسه أسعدهم كثيراً بقفشاته الجميلة.

جيل التسعين

بدوره شكر اللاعب الدولي السابق بخيت سعد مجلس عمر الزبير لبادرة تكريمه، مشيراً إلى انه يقدر هذا التكريم الذي يأتي من رجل في قامة حكم كرة اليد المونديالي عمر الزبير، مشيراً إلى أن مثل هذا التقدير لا يخصه وحده وإنما يشمل بذلك بقية الأجيال التي تواجدت خلال فترة التسعينات والتي تستحق أيضاً مثل هذا التكريم متمنياً التوفيق للجميع.

طباعة Email