00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مبادرة جديدة تحت شعار «بكم نتقدم».. ملاعب مليحة تجمع اللاعبين وأولياء الأمور

أعلن نادي مليحه الثقافي الرياضي، عن إطلاقه مبادرة رياضية واجتماعية تربوية، مع بداية الموسم الرياضي 2021-2022، تحت شعار «بكم نتقدم»، خصصت في محاورها وأهدافها على دعوة أولياء أمور اللاعبين في مختلف الألعاب، لمشاركة أبنائهم في يوم رياضي خاص، وتهدف المبادرة إلى تعزيز التواصل بين أولياء الأمور، وربطهم الدائم مع النادي، انطلاقاً من القناعة بأهمية دور الوالدين، وما يقدمانه من دعم للأبناء الرياضيين.

 وينظم النادي المبادرة يوم السبت المقبل، وقد تم الإعلان عن تفاصيل المبادرة في مؤتمر صحافي، تحدث فيه كل من عبد الله بالعجيد الكتبي عضو مجلس إدارة النادي، رئيس اللجنة الثقافية، ومنصور راشد الكتبي السكرتير الإداري للنادي، بحضور محمد سلطان الخاصوني رئيس مجلس الإدارة، وعبد الله سالم الخاصوني نائب رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء مجلس الإدارة، وأسرة النادي والإعلاميين، ولفيف من المدعوين.

وأكد عبد الله بالعجيد الكتبي، أن تنظيم مبادرة «بكم نتقدم»، تأتي ضمن استراتيجية نادي مليحة، المتسقة مع توجهات مجلس الشارقة الرياضي، والتي تهتدي بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، بشأن الاهتمام باللاعبين رياضياً وثقافياً وأخلاقياً، وأطلقت اللجنة الثقافية والخدمة المجتمعية، هذه المبادرة، التي تتضمن كوكبة من الفعاليات والأنشطة الثقافية، التي تستهدف لاعبي الفرق الرياضية من كافة الأعمار السنية.

وأشار الكتبي إلى أن مبادرة «بكم نتقدم»، تسعى إلى تحقيق الثنائية المنشودة، بأن يكون اللاعب رياضياً ومثقفاً في آنٍ واحد بين أسرته، وفي حضور والده أو والدته، لذا، درج النادي من خلال اللجنة، على تنظيم عدد من الفعاليات، مثل مسابقات حفظ سور من القرآن الكريم، ومحاضرات توعية تتناول موضوعات الأخلاق والسلوك والأمن الإلكتروني، ومسابقات ثقافية، على هيئة دوري ثقافي، وفعاليات تهتم بتعزيز قيم الولاء والانتماء والسنع الإماراتي، مؤكداً أن الفعاليات راعت التوقيتات المناسبة لأوقات فراغ اللاعبين، كما تم وضع جدول زمني للفعاليات، وتغذية راجعة مستمرة لتلافي العيوب والسلبيات والاستجابة لرغبات اللاعبين، وسيتم في نهاية البرنامج، إجراء استبيان تقييمي للمبادرة، والوقوف على التحديات وفرص التحسين، مؤكداً حرص النادي على أن تحقق المبادرة في حضور أولياء الأمور، الفائدة المرجوة، وتعزيز الرياضة، وغرس الأخلاق لدى اللاعبين.

فيما أشار منصور راشد الكتبي، إلى أن مبادرة «بكم نتقدم»، جاءت انطلاقاً من استراتيجية النادي في رؤيتها ورسالتها وأهدافها، الرامية إلى إطلاع أولياء الأمور على منظومة الخدمات الرياضية والثقافية والمجتمعية، التي يزخر بها النادي، وترسيخ نهج التطوع في كافة أعمالنا.

فكرة جديدة 

وأكد محمد سلطان الخاصوني رئيس مجلس إدارة النادي، على أهمية فكرة المبادرة، والتي تأتي في إطار استراتيجية النادي المعنية بالتواصل مع المجتمع، والحرص على تطوير قدرات اللاعبين، والاهتمام بهم دائماً، بأن نطلق فكرة جديدة من نوعها، خطط لها النادي طوال الفترة الماضية، لتكون منسجمة مع خطة الاستراتيجية للنادي من جهة، ومع خطط مجلس الشارقة الرياضي، ومواكبة للتوجيهات الكريمة والسديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في الاهتمام بالرياضيين، وضمان تفوقهم التعليمي، وحياة أسرية سعيدة، من خلال دعوة آبائهم للحضور، ومشاهدتهم خلال حصص التدريب، تحت شعار «بكم نتقدم».

وأضاف: بهذه المبادرة، يكمن الحوار الرياضي الذي نتطلع إليه، لأن التقدم يبدأ من الأسرة، وينعكس على الأبناء في الملاعب الرياضية، ونتمنى حقيقة حضور الآباء، ومتابعتهم الدائمة لأبنائهم الرياضيين في مختلف الصالات، وفي حصص التمرين، والتي تبدأ السبت المقبل، بمشيئة الله، ليكون اللقاء منصة لعقد لقاءات أخرى، ودعوة متجددة للآباء والأمهات، لمشاركة أبنائهم، وحضورهم التدريب.

طباعة Email