العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    نبيل الفلاسي: امنحونا عامين لتعود سلة وطائرة الوصل للتحليق

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أكد نبيل عبد الكريم الفلاسي عضو مجلس إدارة نادي الوصل رئيس شركة الوصل للألعاب الجماعية والفردية بالنادي أن فريقي السلة والطائرة على موعد بعد عامين، على أكثر تقدير، ويعودان لسابق عهدهما باعتلاء منصات التتويج، بينما يحتاج فريق اليد لتجديد دماء العديد من عناصره وهذا بالتأكيد يحتاج لمزيد من الوقت.

    وأضاف نبيل في حديث خاص مع «البيان» أن إدارة النادي بدعم لا محدود من الأب الروحي للقلعة الصفراء سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم وبمتابعة واهتمام كبيرين ستوفر السبل لتحقيق الطموحات المنشودة من مجلس إدارة النادي بقيادة راشد بالهول وإخوانه أعضاء مجلس الإدارة، وجميعها سيترجمها أبناء القلعة الصفراء على أرض الواقع بساحات الرياضة لتحقيق الطموحات المنشودة لعودة الوصل للزمن الجميل والذي يمثل بيتهم الثاني.

    تحليق الطائرة

    وعن فريق الكرة الطائرة والمنتظر للعودة للتحليق عقب سنتين قال نبيل إن الفريق حالياً يضم العديد من العناصر الشابة، ومنهم أربعة لاعبين ضمن منتخب الدولة بفئة الناشئين وهم عبد الله محسن وحمدان سلطان وماجد حسن وعمر سعد، إلى جانب عدد من اللاعبين القدامى.

    وكان الجهاز الفني للفريق بقيادة المدرب ويليام ريكاردو سانتا ومعه مساعده المصري محمد مكادي قد وضع في الحسبان بناء الفريق للمستقبل وسيبدأ قطف ثمار هذا البناء باكتمال منظومة التفوق من خلال هذه العناصر الواعدة.

    عمالقة السلة

    وأوضح أن الحال لم يختلف كثيراً حول مستقبل فريق السلة والذي تم تدعيمه بالعديد من العناصر الشابة ومنهم راشد أيمن وسعيد خميس ومحمد عبد الله ليكملوا منظومة التفوق المنتظرة عقب سنتين، وبدأ الفريق في حصد ذلك ومن خلال الموسم المنصرم بفوز الوصل على العديد من أندية المقدمة باللعبة بالدولة بقيادة المدرب البوسني زوران زابوفيتش، مع التأكيد على استمراره لقيادة الفريق ومساعده أحمد طلعت، بعد تحقيق الوصل المركز الرابع بدوري الرجال.

    جديد قديم اليد

    وبالنسبة لفريق كرة اليد اعتبر رئيس شركة الألعاب الجماعية والفردية أن ما يحققه الفريق من نتائج تأتي طبيعية ومتوافقة مع الوضع الحالي للفريق.

    والذي مر بظروف وقفت حائلاً دون تحقيق الطموحات المنشودة من حيث الغيابات والإصابات وانتقال وابتعاد عدد من اللاعبين، هذا إلى جانب عدم التوفيق في اختيار اللاعبين المحترفين، مضيفاً: «رغم كل الظروف كنا نفرض واقعاً مرضياً خلال الموسم الماضي».

    وأعرب عن تفاؤله بمستقبل الفريق بعودة حارس المرمى سعيد راشد «الحوت» ورحمة غالب لصفوف الوصل بعد رحلة احتراف بالعديد من الأندية المحلية، وهما يمثلان الورقة المهمة للفريق، إلى جانب عودة طارق إبراهيم من الإصابة.

    ولم يخف رغبة الشارقة باستمرار إعارة رحمة لموسم جديد ولكن حتى الآن لم يتم حسم ذلك.

    المحترفون

    وعن اللاعبين المحترفين قال نبيل إنه تم تجديد التعاقد مع المحترف السابق الجابوني بانيك كريستيان بفئة المقيمين والتونسي أنس بلقاسم بفئة المقيمين بمرحلة الشباب، وفي الطريق عبد الجليل معاشو بفئة المحترفين، وسبق أن لعب بصفوف الوصل بفئة المواليد، مع الاستقرار الفني والإداري بقيادة المدرب الوطني خالد احمد ومساعده ياسر السيد والإداري سعيد سالم، ومشرف اللعبة علي حسين.

    وفي ختام حديثه نفى نبيل عبد الكريم الفلاسي أن تكون إدارة النادي قد فرطت في أبنائها بعدد من الفرق الرياضية، مؤكداً: نعيش في عصر الاحتراف، وبدأ بعض اللاعبين يفكرون بالجانب المادي بعيداً عن الانتماء والولاء للأندية، ومن هذا المنطلق فقد لبينا رغبة العديد من لاعبي فرقنا بالانتقال لعدد من الأندية بتبادل الصفقات بين عدد من اللاعبين مع بعض أندية الدولة.

    طباعة Email