العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «دبي لأصحاب الهمم» يدعم «التحدي الكويتي» باتفاقية تعاون

    أعلن نادي دبي لأصحاب الهمم، ونادي التحدي الكويتي للمعاقين، عن توقيع اتفاقية تعاون في خطوة خليجية جديدة تشمل الجوانب الرياضية والثقافية والاجتماعية في إطار الدور الذي يلعبه نادي دبي لأصحاب الهمم، وتعزيزاً للتعاون بين الناديين في مختلف المجالات وفق أحدث الرؤى العلمية بما يحقق الأهداف المشتركة.

    جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد أمس بمجلس دبي الرياضي بحضور سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، وناصر آل رحمة مساعد الأمين العام للمجلس، وثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم، ومحمد عبد الكريم جلفار نائب رئيس المجلس، ومنى حماد عضو المجلس، وماجد العصيمي المدير التنفيذي، ومحمد العتيبي رئيس مجلس إدارة نادي التحدي، ومشعل العتيبي المدير التنفيذي.

    دعم متواصل

    وثمن ثاني جمعة بالرقاد جهود مجلس دبي الرياضي ودعمه المتواصل لنادي دبي لأصحاب الهمم تعزيزاً للدور الكبير الذي يلعبه في المجتمع، معرباً عن سعادته بمبادرة نادي التحدي من أجل تحقيق أهدافه المنشودة وفق النهج المرسوم. وأضاف: سعداء بأن يكون نادي دبي لأصحاب الهمم نموذجاً للأندية الأخرى في المنطقة، ويعتبر النادي مصدر فخر لنا وللرياضة الإماراتية بصفة عامة ودبي على وجه الخصوص.

    وتطرق ثاني لأبرز ملامح الاتفاقية المتمثلة في نقل خبرات النادي إلى الأشقاء بالكويت، وتأهيل الكوادر وتنظيم الفعاليات المختلفة وتقديم المشورة وصولاً إلى المراد بعد أن قام «دبي لأصحاب الهمم» بتأهيل العديد من الكوادر خلال بطولات فزاع الدولية لمدة 12 عاماً، مشيراً إلى أن النادي نظم العديد من البطولات العالمية جعله مركزاً للتميز، حيث أقام العديد من الدورات المصاحبة، والتي حققت أهدافها المنشودة.

    مراكز تميز

    بدوره، كشف ماجد العصيمي أن اللجنة البارالمبية الآسيوية اعتمدت 3 مراكز للتميز في آسيا من ضمنها دبي، إضافة إلى الصين وأوزبكستان، وقام «دبي لأصحاب الهمم» بإبرام العديد من مذكرات التفاهم على مستوى العالم، حيث تعتبر بطولات فزاع المحطة الرئيسية لإقامة العديد من الدورات، والتي تم من خلالها تنظيم 68 دورة تخصصية ويتطلعون إلى أن يكون «دبي لأصحاب الهمم» مركزاً عالمياً وصولاً إلى الأهداف المنشودة.

    من جهته، توجه محمد العتيبي بالشكر إلى مجلس دبي الرياضي على الجهود الكبيرة التي يبذلها في تطوير الرياضة بصفة عامة و«أصحاب الهمم» على وجه الخصوص في دبي، واصفاً «دبي لأصحاب الهمم» بـ «النادي العالمي» والذي يقود رياضة «أصحاب الهمم» في الخليج.

    وشاطره الرأي مشعل العتيبي الذي وصف «دبي لأصحاب الهمم» بأنه «أنموذج في منطقة الخليج»، وتعتبر اتفاقية التعاون هي الأولى لهم على الصعيدين الخليجي والعربي، مشيراً إلى أن نادي التحدي في بداية الطريق في أعقاب تأسيسه عام 2019 ويتطلع أن تكون الانطلاقة مبنية على أسس سليمة من خلال الاستفادة من الخبرات الإماراتية في نادي دبي لأصحاب الهمم التي وصلت إلى العالمية.

    طباعة Email