محمد بن حمدان بن زايد يتوّج الفائزين

«نمران» بطل «دلما التاريخي» للمحامل الشراعية وزيوريخ وصيفاً

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

 توّج الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان، على متن اليخت «المقام»، أمس، المحمل «نمران» للشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان، وبقيادة النوخذة علي عبد الله المرزوقي، بطلاً للنسخة الرابعة من سباق مهرجان دلما التاريخي للمحامل الشراعية، فئة 60 قدماً، الذي أقيم تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، وبلغ إجمالي جوائزه 25 مليون درهم. وحصل «نمران» على جائزة مالية بقيمة 1.3 مليون درهم وسيارة.

وجاء الفوز بعد منافسة قوية طوال السباق، الذي انطلق من جزيرة دلما عند السادسة من صباح أمس، مع المحمل «زيوريخ» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي،  وحل المحمل ثانياً، فيما كان المركز الثالث من نصيب المحمل «الطف» لمحمد راشد مصبح الرميثي. إشادة  وأشاد الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان، في ختام السباق، بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».

ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبو ظبي في منطقة الظفرة، للرياضات البحرية والتراثية، ودعم سموهم الدائم للتراث الوطني الأصيل.

مؤكداً أن القيادة الرشيدة غرست في نفوس الجميع، عشق كل ما يتعلق بتراث الوطن، إيماناً منها بأن الاعتزاز بالماضي، السبيل لبناء أمة قوية قادرة على مواجهة تحديات الحاضر والمستقبل، على حد سواء. ووجّه الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان، التهنئة للفائزين في هذا السباق التاريخي، وأكد أن الجميع فائز في هذا الحدث.

ولا يوجد خاسر على الإطلاق، مثمناً دور اللجنة المنظمة والمؤسسات الراعية للمهرجان، وممثلي وسائل الإعلام في إنجاح المهرجان، والتنظيم المميز على مختلف المستويات. حضور حضر مراسم التتويج أحمد مطر الظاهري مدير مكتب سمو ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.

وعارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وأحمد ثاني الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، رئيس اللجنة المنظمة، وغنام المزروعي مدير دائرة الموارد البشرية والشؤون الإدارية في أدنوك، وعيسى سيف المزروعي نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي.

وعبيد خلفان المزروعي مدير المهرجان مدير إدارة التخطيط والمشاريع في اللجنة، وعدد من المهتمين بهذه الرياضة البحرية. جوائز وكان أحمد ثاني مرشد الرميثي رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، رئيس اللجنة المنظمة، سلم جائزة المركز الأول للنوخذة علي عبد الله المرزوقي، على منصة التتويج التي أقيمت في ميناء مدينة المرفأ.

فيما سلم عيسى سيف المزروعي نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، جائزة المركز الثاني لخليفة المهيري، نوخذة المحمل «زيوريخ»، أما جائزة المركز الثالث، فسلمها عبيد خلفان المزروعي مدير إدارة التخطيط والمشاريع في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، ليوسف أحمد الحمادي نوخذة المحمل «الطف».

وكرمت اللجنة المنظمة رعاة المهرجان، على هامش تسليم الجوائز للفائزين، حيث تم تكريم شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، وشركة المسعود للسيارات، وجمعية دلما التعاونية، نظراً للدور الكبير الذي قاموا به في سبيل إنجاح الحدث التاريخي. 

  وسام فخر وأعرب علي عبد الله المرزوقي نوخذة المحمل «نمران»، بطل النسخة الرابعة من سباق مهرجان دلما التاريخي، عن سعادته البالغة بالفوز المهم، وأهدى الفوز إلى الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان، مؤكداً أن دعمه ورعايته وراء الفوز التاريخي.

واعترف بصعوبة المنافسة مع المحمل «زيوريخ»، مؤكداً أنه اتبع استراتيجية خاصة في التعامل مع السباق، خاصة مع قوة الرياح التي زادت من سرعة المحامل، وكانت تتطلب تعاملاً خاصاً ودقيقاً، لا سيما أن أي خطأ في تقدير الموقف، كان سيأتي بنتيجة عكسية.

دعم النجاح وأكد سيف المهيري مدير عام أبوظبي البحرية التابعة لموانئ أبوظبي، إلى أن مشاركة موانئ أبوظبي في المهرجان المتميز، تأتي في إطار الالتزام بدعم جهود القيادة الرشيدة الرامية إلى دعم مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمنطقة الظفرة. وقال: «نحن فخورون لمساهمتنا في الدورة الرابعة لمهرجان دلما التاريخي، والتي تجسد حرصنا على دعم الإرث البحري والثقافي في أبوظبي، والدولة بشكل عام». 

 تنظيم يذكر أن مهرجان سباق دلما التاريخي الرابع، نظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، بالتعاون مع لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، ومجلس أبوظبي الرياضي، وشارك فيه 102 محمل شراعي من مختلف إمارات الدولة.

ويعد سباق مهرجان دلما التاريخي للمحامل الشراعية، الأكبر في تاريخ سباقات الشراع البحري، لا سيما أن مسافته تصل إلى 80 ميلاً بحرياً، بما يساوي 125 كيلو متراً، وأقيم الحدث وفق الإجراءات الاحترازية ضد جائحة كوفيد 19، من خلال مجموعة من الاشتراطات المحددة، التي تم توزيعها على المشاركين سابقاً. 

 

طباعة Email
#