طائرة النصر تهدي درع الدوري إلى روح حمدان بن راشد

 أهدى لاعبو نادي النصر، درع الدوري العام للكرة الطائرة رجال، إلى روح المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيّب الله ثراه، بعدما تُوج «العميد» بطلاً للمسابقة، بفوزه على مضيفه بني ياس 3 - 2، في مواجهة الإياب في نهائي البطولة.

وكان العميد حسم لقاء الذهاب على ملعبه بالنتيجة نفسها، ليتوج باللقب بجدارة واستحقاق، بعد مباراة استثنائية، شهدت قمة الإثارة وقمة الحماس من لاعبي الفريقين.

وأهدى عبد الرازق الهاشمي رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، الفوز ببطولة دوري الطائرة، إلى روح الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، رحمه الله، وقال كنا نتمنى أن يكون الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، رحمه الله، بيننا في هذه الأيام، لنقدم له الكأس هدية على دعمه الكبير، ورعايته بشكل خاص لألعاب الصالة، وكافة الألعاب الشهيدة.

وأضاف الهاشمي: دخل الفريق الأدوار النهائية في المسابقة، وكان مصراً على تحقيق الفوز بدرع الدوري الغائبة عن النادي منذ الموسم 2012 - 2013، لإهدائها إلى قائد المسيرة النصراوية، رحمه الله.

وأشار: كان الفريق مصراً على الوفاء بالوعد، وتحقيق الفوز بالمسابقة، وإهداء الدرع إلى روحه الطاهرة.

وحرص الهاشمي على توجيه الشكر إلى مجلس إدارة النادي، برئاسة الشيخ راشد بن حمدان آل مكتوم، وإلى نائبه أحمد خوري، لحجم الدعم والمتابعة والاهتمام الكبير لكل الألعاب.

كما وجّه الشكر الجزيل إلى جميع أعضاء الفريق الأول للكرة الطائرة في النادي بطل الدوري، وإلى القائمين عليه، للجهود الكبيرة التي بذلت خلال العامين الماضيين، التي ساهمت في تألق الفريق، ووصوله إلى منصات التتويج بتميز وجدارة.

 استحقاق

وأكد مروان سنكل نائب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، سعادته الكبيرة بفوز فريق الكرة الطائرة بلقب الدوري لهذا الموسم، مشيراً إلى أن الفريق استحق الفوز، لكونه الأفضل حالياً، بفضل ما يمتلكه من مجموعة مميزة من اللاعبين الجيدين، وجهاز فني وإداري على أعلى مستوى.

وقال سنكل إن ألعاب النادي تعيش حالياً مرحلة جني ثمار، بعد سنوات من البناء، امتدت لأكثر من 5 سنوات، تخللها كثير من العمل وبناء قاعدة عريضة من لاعبي المراحل السنية. 

وأضاف سنكل، هذا الإنجاز لم يأتِ من فراغ، أو بضربة حظ، بل جاء عن جدارة واستحقاق، وجهد كبير من قبل شركة الألعاب واللاعبين، وكل الأجهزة الفنية والإدارية للكرة الطائرة في النادي، مؤكداً أن هدف الإدارة التميز في كل الألعاب.

واعتبر نائب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، الفوز ببطولة الدوري، بعد غياب سنوات، سيجعل الفريق والقائمين عليه أكثر حرصاً على السعي قدماً لحسم لقب بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وهو قادر على تحقيق هذا الأمل، لما يمتلكه من عناصر مميزة، وجهاز فني على مستوى عالٍ من الكفاءة.

حافز

من ناحيته، أكد منصور رحمة الفلاسي عضو مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، المشرف العام على الكرة الطائرة، سعادته الكبيرة بإنجاز الفوز بدرع بطولة الدوري العام لهذا الموسم، الذي جاء عن جدارة واستحقاق، مؤكداً جدارة الفريق وتحديه للخمس سنوات المقبلة.

وقال الفلاسي، الفوز لم يأتِ من فراغ، بل وراءه جهد عامين من العمل والتحضير، من أجل الوصول إلى منصة التتويج، التي تحققت على حساب فريق كبير بحجم فريق بني ياس.

وأضاف الفلاسي أن الفوز الذي تحقق هذا العام، جاء كتعويض للموسم الماضي، الذي كان فيه النصر هو الفريق المتصدر للمسابقة الدوري، إلا أن فيروس «كورونا»، كان وراء إلغاء المسابقة وضياع اللقب، ولكن الفريق كان على الوعد، ونجح في حسم نسخة هذا العام.

وذكر أن الفوز المستحق بالدوري بعد غياب، سيجعل الفريق أكثر إصراراً وحرصاً على المنافسة، وتحقيق الفوز بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، التي ستنطلق بعد أيام.

توقع

وأهدى أحمد محمد الجناحي المدير التنفيذي لشركة النصر للألعاب الرياضية، المشرف السابق على لعبة الكرة الطائرة بقلعة العميد، لقب الفوز بدرع الدوري العام، إلى روح المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيّب الله ثراه.

وقال الفوز بدرع دوري الطائرة، الذي طال انتظاره، يعتبر أقل شيء نقدمه إلى روحه الغالية، مشيراً إلى أن كرة الطائرة في النادي، بدأت مشوار التميز والنجاح وتحقيق البطولات التي تليق باسم ومكانة نادي النصر.

كما أهدى الجناحي لقب الفوز بدوري الطائرة، إلى الشيخ راشد بن حمدان آل مكتوم رئيس مجلس إدارة النادي، وإلى أحمد خوري نائب رئيس مجلس الإدارة، وإلى كل أعضاء مجلس الإدارة، وإلى جميع مسؤولي ومحبي العميد.

واعتبر الجناحي، التميز الذي حققته كرة الطائرة، عائداً إلى المجهود الكبير المبذول من قبل شركة الألعاب الرياضية، بقيادة عبد الرازق الهاشمي وزملائه جميع أعضاء مجلس الإدارة.

وأضاف: عوّض الفريق عن عدم تتويجه بلقب الدوري الموسم الماضي، حيث كان متصدراً، وكان الأقرب إلى الفوز بالدوري، إلا أن جائحة «كورونا» أفسدت فرحته، عندما قرر اتحاد اللعبة إلغاء المسابقة.

وأشار الجناحي إلى أن ألعاب النادي، بفضل متابعة ودعم الإدارة والقائمين على أمور النادي، مقبلة على المنافسة بقوة على العديد من البطولات، على مستوى العديد من الألعاب، وتمنى الجناحي خلال الفترة المتبقية من الموسم، تحقيق أكبر قدر من البطولات.

هدف

كان علي إبراهيم مشرف فريق الطائرة، ومساعد المدير الفني، من أكثر الناس سعادة بإنجاز الفريق، وقال انتظرنا لسنوات هذا اليوم، الذي احتل فيه فريق رجال طائرة النصر مكانهم الطبيعي، على رأس هرم الكرة الطائرة على مستوى الدولة.

ولم ينسَ علي إبراهيم، توجيه الشكر إلى إدارة شركة الألعاب الرياضية في نادي النصر، برئاسة عبد الرازق الهاشمي، التي لم تقصر مع الفريق، وكانت خير داعم للفريق.

واعتبر علي ثاني مدير الفريق الأول للكرة الطائر، الفوز المستحق الذي حققه فريقه، فوزاً غالياً ومستحقاً، وجاء بجدارة، وعلى حساب فريق كبير بحجم نادي بني ياس، وعلى حساب فرق أخرى قوية، مثل فريق شباب الأهلي صاحب المركز الثالث في المسابقة، وفريق حتا الرابع، وباقي فرق المسابقة.

وقال نمتلك الآن فريقاً جيداً ومميزاً، معظم عناصره من اللاعبين المواطنين من أبناء النادي، بجانب ثلاثة لاعبين أجانب، منهم المحترف البلغاري برنكو، واللاعبان المقيمان البولندي بارت مان، والبرازيلي توي كوستا، ولاعبان تم ضمهما في بدية الموسم من الوصل وشباب الأهلي، هما سعيد ربيع، وشعبان عيسى.

ووعد علي ثاني بنتائج مميزة خلال المواسم المقبلة، وبنتائج تليق باسم ومكانة وإمكانات وتاريخ العميد النصراوي.

 7 ألقاب 

نجح المدرب التونسي زياد لرقش، في قيادة كرة الطائرة النصراوية على صعيد فئتي الشباب والرجال منذ عام 2012، في تحقيق 7 ألقاب، منها 5 ألقاب في فئة الشباب، ولقبان في فئة الرجال، كان أهمها وأغلاها، لقب الفوز ببطولة الدوري العام قبل أيام.

الفوز الغالي والمهم بدرع الدوري، أضاف للمدرب الذي انضم إلى قائمة مدربي النصر منذ عام 2012، طموحاً جديداً، وأهدافاً إضافية، أهمها عدم التنازل عن القمة، وعدم التفريط في أي بطولة مقبلة.

مؤكداً أن طائرة النصر اعتلت القمة بجدارة، بعد جهد كبير، وسنوات من العمل الشاق والتحضير للمستقبل، حيث نجح في بناء قاعدة مميزة من اللاعبين الشباب، القادر على الدفاع عن ألوان النادي لسنوات مقبلة. 

زياد لرقش أكد سعادته بالفوز المهم لطائرة النصر، ووعد ببذل كل الجهد من أجل حسم لقب بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، موجهاً الشكر الجزيل إلى الإدارة التي وفرت، من دون عناء، كل المتطلبات الخاصة بتحقيق الفوز والصدارة.

القادم أفضل

أكد اللاعب المميز عدنان إبراهيم، قائد وكابتن فريق النصر للكرة الطائرة، سعادته الكبيرة بالفوز بلقب الدوري، وحرص في بداية كلامه على إهداء اللقب إلى روح المغفور له، الشيخ حمدان بن راشد، كما أهدى الإنجاز إلى إدارة شركة الألعاب في النادي، برئاسة عبد الرازق الهاشمي، وإلى جميع أعضاء الشركة.

واعتبر الدور الكبير والمهم للمشرف العام على اللعبة، منصور الفلاسي، كان مهماً في الوصول إلى ما وصل إليه الفريق من تميز، حيث كان موجوداً دائماً بجانب وخلف الفريق، وسهّل مهمته في تحقيق الفوز بمسابقة الدوري.

وقال الفوز الغالي ببطولة الدوري، زاد من حماس زملائه اللاعبين، وجعلهم أكثر إصراراً على تحقيق الثنائية هذا الموسم، بحسم لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، الذي يعتبر من أهم وأغلى الألقاب العزيزة على كل الرياضيين.

وأشاد الكابتن عدنان إبراهيم، بزميله المحترف البولندي برتمان، وقال كان برتمان الورقة الرابحة للفريق خلال مشوار الدوري، بجانب جميع أعضاء الفريق، الذين كانوا أكثر تركيزاً وإصراراً على التميز

طباعة Email