النصر والظفرة في نهائي كأس الصالات غداً

يلتقي فريقا النصر والظفرة في نهائي النسخة الحادية عشرة لكأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة قدم الصالات في الخامسة من مساء الغد، على ملعب صالة نادي البطائح، وكان النصر تأهل للنهائي على حساب الحمرية بعد مباراة ماراثونية انتهى زمنها الرسمي وأشواطها الإضافية بالتعادل 1-1 وحسمت بركلات الترجيح للعميد بنتيجة 4-1 وكانت مباراتا الذهاب والإياب انتهت أيضاً بالتعادل 4-4 و1-1، فيما تأهل الظفرة بعد فوزه على شباب الأهلي 6-3 ويتوج الفائز في النهائي بكأس البطولة والميداليات الذهبية ومكافأة 200 ألف درهم.

يقود المدرب البرازيلي رافائيل فريق النصر وتضم تشكيلته اللاعبين: بدر إبراهيم، ومحمد عبيد، وطاهر حسن، وجلال الصيادي، ومنديز، وعبد الله سالم، ويفقد الفريق جهود اللاعبين خالد حارب وطلال فهد، فيما يقود الظفرة المدرب الصربي إيدو فريق الظفرة  وتضم تشكيلته اللاعبين: حمدان الكثيري، ومحمد عبد الله الهاشمي، وجاسم إبراهيم النعيمي، ويونس الحمادي، وعلى الحمادي، وميجيل، وجابرييل، وماركو، ويفقد الفريق جهود لاعبيه أحمد خليل بداعي الإيقاف ومحمد الملا للإصابة.

فخر

من جانبه، قال منصور بوسمرة، مشرف فريق النصر: فخورون بالوصول إلى نهائي الكأس الغالية للمرة الخامسة على التوالي في السنوات الأخيرة، وحققنا البطولة مرتين وخسرناها مرتين، وبلا شك الفريق يمتلك خبرة وثقافة النهائيات، ولكن المباراة لن تكون سهلة على الفريقين، كما اعتبر الوصول إلى نهائي أغلى الكؤوس إنجازاً في حد ذاته، مضيفاً: نطمح إلى الفوز وتحقيق الكأس الغالية على نفوس الجميع وتمنى أن يوفق الفريقان في عكس الوجه المشرق والإيجابي الذي يعكس التطور الذي تعيشه اللعبة.

بدوره، أكد حمدان الكثيري، نجم فريق نادي الظفرة، اكتمال تحضيرات فريقه البدنية والمعنوية لمباراة وقال: سعادتنا كبيرة ببلوغ نهائي أغلى الكؤوس ونتمنى أن تكتمل الفرحة بفوزنا تتويجنا باللقب، وثقتنا في أنفسنا كبيرة ونكن لفريق النصر كل الاحترام والتقدير، ومن جانبنا سنبذل أقصى الجهود لأجل الصعود إلى منصة التتويج وحصد الذهب والكأس، وفي النهاية تظل الحظوظ بين الفريقين متساوية ولكن الطموح حق مشروع للفريقين في الصراع على كأس البطولة الليلة، مشيراً إلى أن كل فريق يعرف إمكانات الآخر والكفة تكاد تكون متساوية والحسم سيكون عبر التفاصيل الصغيرة.

طباعة Email