منتخبنا الوطني يشارك في مونديال الرماية بالعين

انطلقت على ميدان الرماية في نادي العين للفروسية والرماية والغولف، بطولة كأس العالم البارالمبية للرماية 2021، والتي تستمر منافساتها حتى 25 الجاري، بمشاركة 125 لاعباً ولاعبة يمثلون 25 دولة من مختلف قارات العالم.

يتنافس المشاركون في 27 مسابقة متنوعة سواء للفرق أو للمسابقات الفردية الخاصة بفئة الرجال أو السيدات، وتتألف قائمة منتخبنا الوطني المشارك في البطولة من خمسة لاعبين وعلى رأسهم البطل البارالمبي عبدالله سلطان العرياني، 

وسيف النعيمي، وعبدالله الأحبابي، وعبيد الدهماني، وعبدالله سيف العرياني، بالإضافة إلى الإداري محمد خليل الحمادي، والمدربين أحمد خليل الحمادي وأحمد بيربخش.

وعلى هامش انطلاق البطولة عقدت اللجنة البارالمبية الوطنية الإماراتية اجتماعاً تنسيقياً مشتركاً مع اتحاد الإمارات للرماية، حضره كل من: ذيبان سالم المهيري الأمين العام للجنة البارالمبية الإماراتية، والمستشار الفني للجنة طارق الصويعي، والسكرتير العام للجنة شريف حمدي، بينما حضر من جانب اتحاد الإمارات للرماية عبدالله الزعابي الأمين العام للاتحاد، والدكتور محمد عامر المدير الفني للاتحاد.

وتناول الحضور في الاجتماع المساهمات السابقة والتعاون المستمر بين اللجنة البارالمبية واتحاد الإمارات للرماية، والذي كان له نتائج مهمة جداً، ظهرت في الكثير من المناسبات، كما أكد المجتمعون أهمية استمرار وتعزيز هذا التعاون في المرحلة المقبلة، بالإضافة إلى توفير المناخ المناسب لزيادة عدد اللاعبين من أصحاب الهمم وتطوير مستوياتهم، من خلال إقامة دورات خاصة للمدربين، والمشاركة المكثفة في أهم البطولات المحلية والعالمية، إضافة إلى أهمية استضافة الإمارات كأس العالم للرماية البارالمبية، وكذلك تحضير أبطال الإمارات المؤهلين للمشاركة في سبتمبر المقبل لدورة الألعاب البارالمبية طوكيو 2021.

من جهته، أشار ذيبان سالم المهيري الأمين العام للجنة البارالمبية الوطنية الإماراتية، إلى أهمية إقامة مثل هذه البطولات على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة، فهي تنقل للعالم أجمع الصورة الحقيقية للدولة، ومدى التطور والرقي الذي وصلت إليه في جميع المجالات، في ظل الدعم اللامحدود المقدم من القيادة الرشيدة وبالخصوص إلى الرياضة والرياضيين في الدولة، مؤكداً أن البطولة تشكّل فرصة رائعة لأبطال الإمارات من أصحاب الهمم في التحضير للبطولات الدولية المقبلة وعلى رأسها دورة الألعاب البارالمبية في طوكيو.

كما أعرب المهيري عن سعادته بالتعاون المستمر والدائم مع اتحاد الإمارات للرماية، وبما حققه ويحققه هذا التعاون من نتائج رائعة على جميع المستويات، وهذا كله يصب في خدمة رياضة الرماية خصوصاً والرياضة الإماراتية على العموم، ويساهم في تطوير مستوى أبطال الإمارات، وهذا ما أظهرته وتظهره نتائج أبطالنا من أصحاب الهمم في أهم المحافل الدولية.

طباعة Email