العتيبة: عودة نشاط «آسيوي الملاكمة»

أكد أنس العتيبة، رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي للملاكمة، أن الاتحاد الآسيوي ومقره أبوظبي، يحرص على عودة الحياة بقوة للبطولات والمسابقات القارية، بعد فترة طويلة من التوقف استمرت لمدة عام على المستوى العالمي، نتيجة لتأثيرات جائحة «كورونا».

وقال إنه أجرى تصويتاً إلكترونياً أول من أمس، مع أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي بشأن تنظيم بطولة آسيوية للرجال والسيدات في شهر مايو المقبل بمدينة نيودلهي، وذلك بعد الحصول على موافقة الاتحاد الهندي لاستضافة هذا الحدث مع توفير كل الإجراءات الاحترازية وتطبيق البروتوكول الطبي المعتمد من الاتحاد الآسيوي حفاظاً على اللاعبين.

وأردف، قائلاً: بعد إلغاء جولة باريس التأهيلية لأولمبياد طوكيو، والاعتماد على التصنيف الدولي في اختيار المتأهلين في آسيا، كان من الضروري أن نوفر أفضل برامج إعداد للاعبي آسيا الذين سيمثلون القارة في أولمبياد طوكيو، بهدف رفع مستوى أدائهم للحفاظ على صدارة العالم التي كانوا قد أحرزوها في الدورة الأولمبية الأخيرة بريو دي جانيرو عام 2016، ولهذا أجرينا التصويت في المكتب التنفيذي على إقامة تلك البطولة القارية، وتمت الموافقة والترحيب بها في نهاية مايو وبداية يونيو المقبلين، وننتظر فقط الرد النهائي من الاتحاد الهندي الذي يحصل على الموافقات الحكومية حالياً.

وعن أجندة البطولات القارية في آسيا قال العتيبة: نحن مصممون على تجاوز تأثيرات جائحة كورونا، خصوصاً أن الإمارات نجحت في تحويل هذا التحدي إلى قصة نجاح في آليات التعامل مع هذه الأوضاع الاستثنائية والتقليل من آثارها، وقد تابعنا أنها استضافت أكثر من حدث رياضي دولي ونظمته بشكل أبهر الجميع، واستأنفت كل أنشطتها المحلية في مختلف الرياضات، مع الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية التي تضمن سلامة اللاعبين والحكام والمدربين والإداريين.

طباعة Email