مدية آل مكتوم بطلة سباق السلم للسيدات الهواة

توّجت الشيخة مدية بنت حشر بن مانع آل مكتوم بطلة لسباق السيدات الهواة، ضمن النسخة الخامسة لبطولة السلم للدراجات الهوائية، التي تقام بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وينظمها مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – «المشتريات والتمويل».

وجاءت عائشة فولاذ من فريق «بي آر» في المركز الثاني، وشهلة الحوسني من فريق شرطة دبي في المركز الثالث.

وخصص السباق الذي امتد لمسافة 75 كلم وسط محمية المرموم الطبيعية، وجاء حافلاً بالندية والمستويات القوية، حصرياً لفئة السيدات الإماراتيات الهواة في فئتي الفردي والفرق، حيث شاركت 5 فرق وهي: شرطة أبوظبي، شرطة دبي، الوثبة، بي آر، ياسي وبلغ عدد المشاركات 89 متسابقة.

سباق النخبة

وعلى صعيد آخر، تستعد البطولة لإقامة سباق النخبة للمحترفين الرجال اليوم، والذي يمتد لمسافة 157 كلم، بمشاركة بارزة لأفضل الدراجين من داخل الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي بمجموع 94 متسابقاً من 20 جنسية من المقيمين بالدولة.

ورفع عمير بن جمعة الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم - المشتريات والتمويل، رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، أسمى آيات الشكر والعرفان إلى مقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، على تفضله بدعم هذه البطولة وتوجيهات سموه السديدة لتطوير البطولة وتمكين المرأة بشكل أكبر من خلال زيادة السباقات التي أصبحت تضم سباقاً للهواة الإماراتيات، وسباق النخبة.

وعبر الفلاسي، عن سعادته بالمستوى الذي قدمته المشاركات، والذي يؤكد تطور المستويات الفنية والقدرات التنافسية للمرأة الإماراتية وزيادة عدد المشاركات، وهو الأمر الذي يؤكد سلامة النهج الذي نسير عليه، والتأثير الإيجابي الكبير لهذه البطولة على رياضة الدراجات الهوائية عموماً وفئة السيدات خصوصاً.

فوز صعب

وأهدت الشيخة مدية بنت حشر بن مانع آل مكتوم فوزها بسباق السلم للدراجات الهوائية إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لدعمه اللامحدود للرياضة ولتوجيهات سموه بإطلاق هذا السباق الرائع للسيدات ضمن بطولة السلم للدراجات الهوائية.

وأكدت الشيخة مدية بنت حشر بن مانع آل مكتوم أن السباق جاء صعباً، خاصة في البداية بسبب سرعة الرياح المعاكسة، وأن مشاركتها في فئة الفردي عقدت مهمتها خلال المنافسة لافتقادها المساعدة في بعض الأحيان، لكنها نجحت في تجاوز هذه العقبة والتغلب على بقية المتسابقات اللاتي شاركن ضمن الفرق مثل شرطة دبي وشرطة أبوظبي والوثبة و«بي آر».

وكشفت الشيخة مدية بنت حشر بن مانع آل مكتوم عن سرّ فوزها المستحق بالمركز الأول، قائلة: «لم آت لمجرد المشاركة، لقد استهدفت الفوز بالمركز الأول منذ سباق العام الماضي عندما حصلت على المركز السابع، ومن أجل تحقيق هدفي، بدأت الاستعداد والتعود على مسار السباق بمعدل 4 ساعات يومياً منذ سبتمبر الماضي تحت إشراف مدرب خاصّ».

قرية شاملة

وشيدت اللجنة المنظمة قرية في قلب الحدث ضمت أجنحة للمشاركين، والشركات المختصة في مجال تصنيع الدراجات الهوائية، والمستلزمات التي تدعم ممارسي الرياضة التي تشهد نمواً كبيراً من مختلف فئات المجتمع، كما توسط القرية شاشة عملاقة لعرض مجريات السباق بشكل مباشر، كما ضمت استوديو قناة دبي الرياضية ومنطقة للاجتماعات الفنية والتنويرية.

 

94

متسابقاً في «نخبة

الرجال» اليوم

› عمير الفلاسي:

النجاح يؤكد المستوى المتقدم للمرأة الإماراتية

› البطلة:

استهدفت الفوز

منذ العام الماضي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات