ُأنس جابر تطمح لـ «التوب 10»

عقدت لاعبة التنس التونسية أنس جابر، مؤتمراً صحفياً بمدينة المنستير التونسية، حيث تؤدي معسكر إعداد، تحدثت فيه عن نتائجها المسجلة في السنة الماضية وعن طموحاتها خلال السنة المقبلة، مؤكدة أنها بصدد القيام بمعسكر لمدة شهر بمدينة المنستير وأنها تتدرب 6 ساعات يومياً من أجل المحافظة على لياقتها البدنية والاستعداد الجيد للاستحقاقات الرياضية المقبلةأ والتي ستكون فاتحتها دورة أبوظبي بداية يناير المقبل.

وعن نتائج السنة الماضية، أوضحت أنها كانت في المستوى المأمول وكان بإمكانها تحقيق الأفضل، كما أن بلوغها المرتبة 31 عالمياً في رياضة التنس شرف لها وللمرأة التونسية والعربية والأفريقية، مضيفة بأن مكانتها في هذه الرياضة أصبحت متميزة، حيث إن اللاعبات المتصدرات للتصنيف العالمي أصبحن يتفادين لقاءها خلال الأدوار الأولى.

وعن مستقبلها وطموحاتها المقبلة، أكدت لاعبة التنس التونسية أنها تطمح لأن تكون ضمن العشر الأول في التصنيف العالمي، وأن هدفها يبقى الحصول على لقب إحدى الدورات الكبرى، مضيفة أن ذلك ليس صعباً في ظل ما تحظى به من رعاية من طرف الاتحاد التونسي للتنس ومن الداعمين ومن جهازها الفني المكون من زوجها كريم كمون المعد البدني، وعصام الجلالي المدرب.

من جهتها، أوضحت سلمى المولهي رئيسة الاتحاد التونسي للتنس، أن ما حققته أنس جابر يبعث على الفخر والاعتزاز وأنها وبقية أعضاء الاتحاد فخورون أن تكون لتونس بطلة مثلها تشرف الراية التونسية عبر أنحاء العالم، وننتظر منها المزيد وهي قادرة على ذلك، مؤكدة أنها تمتلك إمكانيات بدنية وفنية كبيرة تؤهلها لأن تكون من أفضل عشر لاعبات عالميات، كذلك بإمكانها الحصول على ميدالية أولمبية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات