مذكرة تفاهم بين «دبي الرياضي» و«التداوي الطبي»

وقّع مجلس دبي الرياضي مذكرة تفاهم مع مركز التداوي الطبي، بهدف تعزيز الرعاية الطبية التي تقدم لممارسي الرياضة ودعم علاقات التعاون بين المجلس والقطاع الخاص الذي يضم مؤسسات وطنية حريصة على خدمة الوطن وتعزيز القطاع الرياضي خصوصاً.

ووقع الاتفاقية في مقر مجلس دبي الرياضي بحي دبي للتصميم سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي ومروان إبراهيم حاجي ناصر رئيس مجلس إدارة مركز التداوي الطبي بحضور ناصر أمان آل رحمة مساعد أمين عام مجلس دبي الرياضي وقدم سعيد حارب ميدالية خط الدفاع الأول إلى مروان إبراهيم حاجي.

وتتضمن المذكرة تقديم الدعم الطبي للفعاليات والأنشطة الرياضية التي ينظمها المجلس وإعداد البرامج التوعوية الصحية لمنتسبي القطاع الرياضي، والتعاون المشترك في استخدام المرافق والمنشآت والأجهزة والمعدات في تنظيم الفعاليات الطبية، بالإضافة إلى توفير المركز لسيارة العيادة المتنقلة في الحالات التي يحددها المجلس، وتم تسمية منسق من الطرفين لتنفيذ المبادرات والبرامج المختلفة التي تتضمنها مذكرة التفاهم.

وقال سعيد حارب: هذا المشروع الوطني الرائد يعزز القطاع الطبي بشكل عام والصحة الرياضية بشكل خاص من خلال توسعاته المدروسة التي تغذي جغرافية المنطقة بفروعه المتميزة والمنتشر،منذ إنشائه يقدم من خدمات طبية بجودة عالية وفق أرقى المعايير العالمية.

وأضاف: مجلس دبي الرياضي حريص على التعاون مع المؤسسات الوطنية ضمن القطاع الخاص التي تحرص على خدمة الوطن والمجتمع، ومع التطور الكبير الذي شهده القطاع الرياضي أصبحنا محتاجين إلى المزيد من المؤسسات الطبية التي تقدم الرعاية الصحية المتميزة.

وقال مروان إبراهيم حاجي ناصر رئيس مجلس إدارة مركز التداوي الطبي: نتشرف بشراكتنا مع مجلس دبي الرياضي فيما يقدمه من فعاليات تحفز كافة فئات المجتمع، ونشكر المجلس على إتاحة الفرصة لنا لنعمل معاً على تقديم خبراتنا الطبية لممارسي الرياضة.

فنحن نقدم خدمات متكاملة في الرعاية الصحية ونسعى من خلال هذه المذكرة إلى تقديم الخدمة الطبية الفاخرة للمجلس وللرياضيين في مجال الطب الرياضي، ويأتي هذا التعاون مع المجلس في وقت يحتاجه المجتمع خصوصاً بعد فترة الحجر التي سببتها جائحة (كوفيد 19) على العالم كله وزادت معه نسبة السمنة في العالم، وسنعمل مع المجلس على حل هذه المشكلة.

وأضاف: نملك 8 أفرع من العيادات موزعة في مختلف المناطق وسنفتتح 3 عيادات أخرى، بجانب مستشفى في نهاية يناير المقبل وستضم أكثر من 100 سرير و6 غرف عمليات وأطباء ضمن 36 تخصص بينها تخصصات متقدمة ستكون موجودة لأول مرة في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات