فاطمة بنت هزاع: منصة للكشف عن إبداعات المرأة الإماراتية

«أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة».. 10 سنوات من الإنجازات

تُكمل أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية اليوم، 10 أعوام على تأسيسها، حققت خلالها العديد من الإنجازات في كل المجالات، سواء صناعة البطلات، أم دعم التوسع القاعدي لممارسة الرياضة للمرأة، أم عقد المؤتمرات الدولية، في ظل قيادة حكيمة أشرفت على 10 سنوات من الإنجازات، جاء دعمها الأول من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات) التي آمنت بقدرات المرأة الإماراتية ووفرت لها البيئة المثالية لتطويرها.

ووجهت الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي ونادي العين للسيدات، رسالة تحفيزية للمرأة الإماراتية وإنجازاتها، وقالت: نحتفل اليوم بمرور 10 أعوام على تأسيس أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ويسعدنا أن نستذكر بكل فخر، الإنجازات التي تحققت بعزيمة المرأة الإماراتية، ونتوجه بجزيل شكرنا إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على الدعم اللامحدود للمرأة، ونؤكد أن الأكاديمية سوف تبقى دائماً منصة لإطلاق طاقات المرأة الإماراتية، والكشف عن إبداعاتها ومنحها الفرصة لإثبات نفسها والمضي قدماً نحو مستقبل رياضي واعد.

شعار

وبمناسبة احتفال الأكاديمية بذكرى تأسيسها العاشرة، يتم الكشف عن الشعار الجديد الذي يعبر عن حقبة جديدة من الأهداف والتطلعات، والهدف الأساسي من الشعار دعم الجانب التجاري للأكاديمية من خلال سلسلة من المبادرات المبتكرة التي تستهدف المرأة.

وتمثل الأسهم الذهبية في الشعار بداية لمجموعة من الأحداث المتعلقة بالأكاديمية، والتي تتماشى مع رؤية «نمضي قدماً» التي كانت وما زالت أولى الخطوات التي سارت عليها الأكاديمية.

وكانت الأكاديمية، أطلقت احتفالاً بذكرى تأسيسها مبادرات عدة منها تحدي العشرة ملايين خطوة الذي يُعد إنجازاً جديداً يضاف إلى رصيدها، وعندما أظهرت لوحة النتائج في ثالث أيام المبادرة وصول المشاركين إلى ما يقارب 13 مليون خطوة، الرقم الذي تخطى الهدف المنشود، كانت الفرحة هي العنوان الأبرز لدى كل المنظمين والمنتمين إلى هذا الكيان الرياضي النسائي العملاق.

نقطة تحول

شهد يوم 10 أكتوبر 2010 نقطة تحول كبيرة في عالم الرياضة النسائية الإماراتية، بعد قرار صدر بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية (أم الإمارات) بتأسيس أكاديمية تعنى بالشؤون الرياضية للمرأة الإماراتية، وتشجيعها على المشاركة في جميع الأنشطة والفعاليات التنافسية من خلال تدريب وتطوير المهارات، بالإضافة إلى تأهيل القيادات الرياضية وإعداد المنتخبات الوطنية النسائية التي يمكنها أن ترسم مسيرة الإبداع والتميز. وأعلنت حينها «لجنة الإمارات للرياضة النسائية» عن إنشاء «أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية» بهدف إعداد وتأهيل السيدات والفتيات رياضياً، لفتح الطريق أمام المرأة الإماراتية والعربية للتميز.

دعم

وتهدف الأكاديمية من وراء تنظيم مبادراتها وفعالياتها إلى تقديم الدعم بشكل مباشر في جعل الرياضة عنصراً أساسياً في الحياة اليومية للمرأة الإماراتية، ما يضمن لها تبني أسلوب حياة صحي ونشط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات