رزان.. نجمة من مصنع «كاراتيه شباب الأهلي»

بات نادي شباب الأهلي مصنعاً عالي الجودة في مجال صناعة نجوم ونجمات الكاراتيه، منهم النجمة الواعدة رزان معاذ محمد ذات الـ 9 أعوام، والتي تمتلك مهارات عالية وموهبة مميزة، وهدفاً محدداً يتلخص في اعتلاء منصات التتويج في مختلف البطولات المحلية والخارجية في «الكاتا» تحديداً، ما جعلها تستحوذ على الإشادة والإعجاب من مدربيها في النادي، ومن المتابعين للبطولات التي شاركت فيها، وأحرزت ألقابها بكل مهارة وجدارة منذ ظهورها الأول على أبسطة اللعبة في العام 2015.

إنجازات

وخلال أزمة «كورونا»، والتوقف التام للأنشطة في مختلف الألعاب الرياضية في العالم، ومنها ما يتعلق ببطولات الكاراتيه، حرصت النجمة رزان على مواجهة التوقف من خلال التحرك والمشاركة في بطولات دولية أقيمت «عن بُعد»، وفازت بألقاب جميع تلك المسابقات في زمن «كورونا»، راسمة معلماً شاخصاً في مشوارها الطويل نحو النجومية.

وشاركت رزان في 12 بطولة دولية أقيمت كلها «عن بُعد» خلال توقف الأنشطة نتيجة «كورونا»، وهي، بطولة الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس 9 أبريل الماضي، وبطولة جورجيا الدولية 30 أبريل، وبطولة «أديداس» الدولية 6 يونيو، وكأس العالم في جورجيا 11 يونيو، وبطولة «رامينكي» الدولية في روسيا 16 يونيو، وبطولة رومانيا الدولية 19 يونيو، وبطولة نيوزيلندا الدولية 25 يونيو، وبطولة أمريكان الدولية 26 يونيو، وبطولة كأس العالم في سويسرا 28 يونيو، والبطولة الدولية 11 يوليو، وبطولة أفريقيا الدولية 13 يوليو، وبطولة ارمينا الدولية 11 أغسطس.

موهبة

وعبر خالد الهادي المدير الفني لـ «كاراتيه شباب الأهلي»، عن سعادته بالنتائج المبهرة التي حققتها رزان في مشاركاتها في البطولات الدولية «عن بُعد»، مشدداً على أن رزان لاعبة موهوبة تسير على خطى بطلات العالم، متوقعاً أن تحصد ألقاب بطولات أخرى بعد استئناف النشاط «عن قرب» في الموسم الجديد، منوهاً بأن رزان حققت نتائج مميزة في مشاركاتها الأخيرة خلال «كورونا»، وهي في سن صغيرة، ما جعلها مؤهلة لأن تصبح نجمة شريطة مواصلة التدريبات والالتزام بتعليمات وتوجهات المدربين، والعمل على تطوير إمكانياتها بصورة مستمرة، ومواكبة كل جديد في مجال اللعبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات