البرازيلي ماتشادو بطل «محاربي الإمارات - 12»

فؤاد درويش متوّجاً ماتشادو باللقب | البيان

توّج المقاتل البرازيلي برونو ماتشادو بالنزال الرئيس للنسخة 12 لبطولة محاربي الإمارات، التي جرت على صالة مبادلة أرينا بالعاصمة أبوظبي، أول من أمس، وحضر النزالات المقاتل العالمي الشهير حبيب نور محمدوف بطل العالم في نزالات «يو أف سي» لفنون القتال النهائي، كما تَوّج الفائزين فؤاد درويش رئيس اللجنة المنظمة مدير عام شركة «بالمز الرياضية».

وجاء فوز البرازيلي ماتشادو بعد فوزه، على الأمريكي مايك سانتاجو، وقد أنهى النزال في الجولة الثانية في الوزن، على نحو آخر، نجح الكوري الجنوبي دو جيوم في المحافظة عل لقبه في وزن الريشة بتغلبه عل الروماني الكساندر سيتوران بالضربة القاضية.

وعلى الصعيد المحلي حقق البطل الإماراتي يوسف الحوسني الفوز على الهندي محمد فرجان بالضربة القاضية في وزن الخفيف، مواصلاً نتائجه الجيدة وحصد لقب وزنه للمرة الثانية على التوالي في محاربي الإمارات.

واشتملت النسخة الـ 12 على 10 نزالات من العيار الثقيل، ونقلتها عدد من القنوات الفضائية، ومواقع متخصصة في الفنون القتالية المختلطة لأكثر من 400 مليون مشاهد من محبي تلك الرياضة حول العالم، وتؤكد اللجنة الفنية للبطولة أن النسخة الـ 12 هي الأقوى والأكثر إثارة، بالرغم من التحديات التي واجهت اللجنة المنظمة، وتسببت في غياب الجمهور، وكذلك عدم حضور عدد من المقاتلين لظروف السفر وإجراءات التنقل والحركة في بلادهم، كما كانت تلك النسخة هي الوجهة الأولى، التي سافر لها البطل العالمي حبيب نور محمدوف بعد وفاة والده ومدربه عبدالمناف نور محمدوف في أوائل يوليو الماضي.

من ناحيته، أكد فؤاد درويش، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، أن النسخة الثانية عشرة حققت أهدافها، ونجحت في تقديم أجمل فنون ومهارات اللعبة، وأبرزت المواهب الإماراتية والعربية العالمية.

وأوضح درويش، إن بالمز الرياضية واللجنة المنظمة للبطولة استطاعت أن تكون قدر التحدي بتنظيمها 8 بطولات في 14 شهراً، منها 2 في ظل الظروف الصحية الحالية، وقال: منذ تولي بالمز الإشراف على البطولة أدركنا أن هذا تحد كبير لنا وعلمنا على أن نكون على قدر الثقة.

وأضاف: هناك أسباب كثيرة للنجاحات التي حققناها في تلك النسخة، أولها الدعم الكبير والمتابعة الحثيثة من عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجوجيتسو، والجهود الكبيرة من فريق العمل، والسمعة الطيبة، التي باتت تحظى بها البطولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات