4.400.000 درهم جوائز الجوجيتسو في البطولات المحلية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

قرر مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو رفع قيمة جوائز البطولات المحلية للموسم المقبل إلى 4.4 ملايين درهم، وزيادة عدد جولات بطولات كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة، وبطولة أم الإمارات للسيدات إلى 5 جولات بعد أن كانت ثلاث جولات، مع اعتماد هيكلية جديدة تواكب أعلى المعايير العالمية في اللعبة في ربط نتائج البطولات المحلية بالبطولات الخارجية، بناءً على تصنيف الأوزان.

واعتماد ميزانية وأجندة نشاط منافسات الموسم المقبل، مع إقرار موعد تنظيم واستضافة بطولة العالم للناشئين والشباب والكبار تحت مظلة الاتحاد الدولي للجوجيتسو، وبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو بأبوظبي في شهر نوفمبر المقبل مع تطبيق كافة إجراءات السلامة المعتمدة من قبل الجهات المختصة بالدولة. واطلع مجلس إدارة الاتحاد على البرامج التي تم تطبيقها على ضوء قرارات الاجتماع الأخير.

والتي تضمنت إقامة معسكرات مغلقة للمنتخبات الوطنية استعداداً للبطولات العالمية وبطولة آسيا الشاطئية بالصين ودورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة بتايلند، ولأندية الدولة، ومشاركة كل من انضم للمعسكر في 3 بطولات تنشيطية، فضلاً عن بطولة رسمية كانت نهائي كأس صاحب السمو نائب رئيس الدولة.

ثم ناقش المجلس الخطط الموضوعة لتنظيم بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو واستضافة بطولة العالم للناشئين والشباب والكبار تحت مظلة الاتحاد الدولي، وقرر فتح باب التسجيل للبطولتين اعتباراً من الأسبوع المقبل، بشكل يتيح الوقت الكافي لجميع النجوم العالميين وأبطال العالم المصنفين لتقييم جاهزيتهم والتسجيل للمشاركة والترتيب لإجراءات السفر إلى أبوظبي في الوقت الملائم. واعتمد المجلس أيضاً هيكلة جديدة للشركاء والرعاة.

وتطرق الاجتماع لمشاركة المنتخب الوطني في دورة الألعاب الآسيوية الشاطئية في الصين ودورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة، وقرر المجلس توفير كل سبل الدعم والمساندة للمنتخب.

وأكد عبد المنعم الهاشمي أن الهدف من رفع قيمة الجوائز للبطولات هو تشجيع وتحفيز الأندية وتشجيعها على المنافسة للفوز بالمراكز الأولى، وكذلك تشجيع اللاعبين على تقديم الأفضل من خلال ربط نتائجهم في البطولات المحلية والخارجية، وهو الأمر الذي يجعل اللاعب أكثر حرصاً على كل نقطة، وأكثر تمسكاً بالمشاركة في كل بطولة، بما يسهم في رفع مستواه، وينعكس في النهاية على أدائه مع المنتخب الوطني.

وأضاف الهاشمي: «قرار استضافة بطولة العالم للجوجيتسو وتنظيم بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو في نوفمبر يأتي منسقاً مع جهود الدولة للتأكيد على العودة التدريجية للحياة بشكل طبيعي، واستثماراً للنجاحات التي حققتها كافة أجهزة الدولة في مواجهة العارض الصحي العالمي، كما أنه جاء أيضاً استكمالاً لخطة الاتحاد التي طبقها اعتباراً من شهر أبريل الماضي الرامية لإشاعة جو من التفاؤل والأمل، ونشر الطاقة الإيجابية لدى كل الأوساط، من خلال تحويل تحدي «كورونا» إلى فرص للنجاح، بدليل أننا أقمنا معسكرين تدريبين مغلقين، و4 بطولات رسمية وتنشيطية في الشهرين الماضيين».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات