العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    رمضان «الوصل».. عطاء وتكافل

    جانب من مبادرة الوصل الخيرية «عطاء وتكافل» | البيان

    أطلق الوصل، ومن خلال إدارة الأنشطة الاجتماعية والثقافية في النادي، مبادرة خيرية في شهر رمضان الفضيل حملت عنوان «عطاء وتكافل»، يقوم خلالها بتوزيع سلال غذائية متكاملة على اللاعبين والكوادر الفنية والإدارية والطبية والعاملين في النادي، سعياً إلى التقليل من الأعباء التي خلفها «فيروس كورونا» على الفئات المتعففة، لا سيما في فرق المراحل العمرية المختلفة وفي غالبية الألعاب الرياضية في القلعة الصفراء.

    الدعم والرعاية

    وكشف الدكتور صالح العبدولي رئيس إدارة الأنشطة الاجتماعية والثقافية في نادي الوصل، النقاب عن المبادرة بقوله: مبادرة الوصل، تأتي تنفيذاً لسياسة إدارة النادي في حتمية تقديم الدعم والرعاية للأسر المتعففة من أبناء النادي من اللاعبين والكوادر الإدارية والفنية، ومن العاملين فيه، خصوصاً فرق المراحل العمرية لمختلف الألعاب الرياضية خلال شهر رمضان المبارك الذي تكثر فيه مبادرات وإسهامات الخير، خصوصاً أن رمضان في هذا العام، يتزامن مع أزمة «كورونا» التي حفزت أكثر على تقديم مبادرات خيرية هادفة بما يخفف العبء عن العوائل المتعففة، ولفت إلى أن المبادرة، تستهدف توفير سلال غذائية متكاملة للأسر بعد دراسة دقيقة لأحوالها، مشدداً على أن المبادرة تأتي ضمن سلسلة المبادرات المجتمعية التي يتبناها النادي، في تعامله مع أبنائه كافة في مختلف الظروف والأحوال والألعاب الرياضية.

    بيت الخير

    وأشار إلى أن المبادرة تقام بالتعاون مع جمعية بيت الخير بدبي، من خلال التكفل بتوفير الاحتجاجات الغذائية للأسر المتعففة في نادي الوصل خلال شهر رمضان الكريم، منوهاً بأن العمل الخيري، نهج متوارث في مجتمع الإمارات منذ عقود من الزمن، وليس وليد أزمة «كورونا»، وأثنى على الدعم الكبير الذي تلقاه إدارة الأنشطة الاجتماعية والثقافية، من مجلس إدارة النادي برئاسة راشد بالهول المهيري، وجميع أعضاء المجلس عبر الاهتمام الدائم بضرورة شمول الأنشطة وتغطيتها حياة جميع اللاعبين والمدربين والإداريين والعاملين وعائلاتهم في مختلف الظروف والأوقات، وشدد العبدولي على أن المبادرة متواصلة طوال شهر رمضان، بمشاركة عدد من المتطوعين لإيصال السلال الغذائية إلى بيوت اللاعبين والكوادر الفنية والإدارية والطبية والعاملين، أو في مقر النادي.

    طباعة Email