ميرزا: تأجيل أولمبياد طوكيو فرصة لمراجعة خطط التطوير

أكد يوسف ميرزا نجم منتخبنا الوطني للدراجات أن تأجيل دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو للعام المقبل، فرصة أمام الرياضة الإماراتية والاتحادات الرياضية، لمراجعة ملفاتها وخططها من أجل التطوير، مشيراً إلى ضرورة استغلال تأجيل الأولمبياد، والتركيز على البطولات المؤهلة للحدث في حال استئناف النشاط الرياضي، وقال: «بالتأكيد هذا التأجيل جاء في مصلحة العديد من الرياضيين الإماراتيين، وأعتقد أن الاتحادات مطالبة بمراجعة ملفات التأهل، والبدء في حصد نقاط التأهل، حيث ينتظر الجميع عودة النشاط الرياضي، بعد أن يتم تحديد البطولات المؤهلة للأولمبياد مرة أخرى»، وأضاف: «نحن نتحدث عن تأجيل لمدة أكثر من عام، وهي من وجهة نظري كافية لإعادة التخطيط السليم للأفضل، ووضع أهداف مستقبلية، ورؤية واضحة، يتم خلالها تفادي الأخطاء السابقة، وفي رياضة الدراجات ننتظر وضوح الرؤية في ما يخص عملية التأهل بعد إلغاء بعض البطولات المؤهلة للأولمبياد، وإعادة التخطيط لكيفية المشاركة في هذه البطولات خصوصاً أن الموسم بالنسبة لنا في حال عودة البطولة قد ينطلق في يونيو المقبل في حال انتهاء أزمة «كورونا».

وأشار ميرزا إلى أنه يواصل حصصه التدريبية في المنزل بالتنسيق مع الفريق والمنتخب الوطني، لافتاً إلى أن التدريبات لم تتوقف بشكل تام خصوصاً أن رياضة الدراجات، قد تكون أقل تضرراً من رياضات أخرى لا سيما أن الدراج بإمكانه ممارسة التدريبات في أي مكان حتى ولو في المنزل وإن كانت ليست بالقوة نفسها والقدر الكافي عن التدريبات الاعتيادية اليومية، التي تجرى للتجهيز للسباقات الكبرى، موضحاً أن الجميع ينتظر عودة النشاط لبحث كيفية التجهيز للمسابقات المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات