نجوم السلة: ملتزمون يا وطن والبقاء في البيوت الحل

عبّر عدد من نجوم كرة السلة، نيابة عن كل زملائهم اللاعبين عن شكرهم وتقديرهم للقيادة الرشيدة ولحكومتنا، نظير الإجراءات الاحترازية المهمة للحد والوقاية من «فيروس كارونا»، مؤكدين الالتزام بكافة التوجيهاتوفي مقدمتها الالتزام بالبقاء في البيوت، اتساقاً مع شعار «ملتزمون يا وطن».

وأكد اللاعب المخضرم قائد المنتخب الوطني السابق، علي عباس، حرص الجميع على مقابلة الجهود التي تبذلها الدولة بالالتزام بما يصدر من توجيهات، وبذات المعنى، تحدث الكابتن جاسم عبد الرضا لاعب المنتخب الوطني، وفريق شباب الأهلي، معدداً الفوائد التي تعود للشعب من التزامه بما صدر من توجيهات سديدة للحكومة الرشيدة، وعبّر زميله في فريقه وفي المنتخب الوطني محمد عبد اللطيف عن ذات المعاني.

فيما وجّه لاعب المنتخب وفريق النصر، طلال سالم، رسالة مماثلة، وحرص اللاعبون الأربعة على تسجيل مقاطع فيديو، وجّهوا خلالها رسائل تعبر عن امتنانهم لما تقوم به الدولة من حرص وتنبيه، وبذل لأقصى الجهود في توفير الأمن والسلامة في هذه الظروف الصعبة، التي يمر بها العالم أجمع. متوجهين للجماهير بضرورة البقاء في البيوت.

أيام صعبة

ووجّه علي عباس رسالة قال فيها: «إخواني وأخواتي الأعزاء، نحن الآن نعيش في أيام صعبة، في ظل توقف الرياضة بسبب فيروس «كورونا»، وعلينا جميعاً أن نلتزم بالقرارات والتوجيهات التي صدرت من حكومتنا الرشيدة، التي تعمل دوماً إجراءات احترازية للوقاية من المرض.

ملتزمون

وقال جاسم عبد الرضا: «نعم نعيش أيام صعبة، في ظل توقف الرياضة بسبب «كورونا»، ولكن العزاء في أن هذا التوقف الاضطراري، يساعدنا ويساعد مجتمعنا للوقاية، وعلينا أن نلتزم جميعاً بكل القرارات التي تتخذها حكومتنا الرشيدة، وهي قرارات احترازية مهمة، تراعي أقصى درجات الوقاية من المرض، ونحن نقول لقادتنا «دوماً معكم.. وملتزمون يا وطن»».

وبدوره، قال طلال سالم: «أريد توجيه رسالة في هذا الظرف الذي توقفت فيه الرياضة في كل العالم، علينا جميعاً الالتزام بالقرارات التي اتخذتها الحكومة الرشيدة، وهي كفيلة للحد والوقاية من المرض.

وتفاعل محمد عبد اللطيف، مع الوضع الصحي المتأزم حالياً، وقال: «في ظل توقف الرياضة، وفي ظل الظروف الحالية التي يمر بها العالم أجمع، يجب علينا أن نتكاتف، واتباع جميع تعليمات وتوجيهات حكومتنا وقيادتنا الرشيدة»».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات